اخبار اليمن مباشر | ردود قوية من الانتقالي على تصعيد الشرعية في أبين (تقرير)

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أثارت تصريحات أطلقها القائد العسكري الموالي للشرعية عبدالله الصبيحي، من مدينة شقرة بمحافظة أبين، وتهديده المبطن بانتظار الأوامر لدخول ، بدلا من التصدي لمليشيات التي تتواجد على مسافة قريبة منه في جبهة ثرة الحدودية بين أبين والبيضاء.. أثارت ردود أفعال جنوبية غاضبة وساخرة في نفس الوقت من تلك التصريحات وما أسماها مناورة.
وترصد (عدن تايم) ابرز الردود والتعليقات التي دونها قادة وسياسيون وإعلاميون ردا على تهديدات الصبيحي.

وفي رده على الصبيحي قال نائب رئيس : ‏"بعيدا عن الدبلماسية ولغتها : عبدالله الصبيحي يعلن انتظار ساعة الصفر لغزو عدن وأقول له: مرحبا بك بين أهلك وناسك في عدن مواطن جنوبي معزز مكرم وقد قلنا عفى الله عما سلف، أما غازيا فوالله ندفنك فيها يا عبدالله وكل طامع، ولن تدخلوها غزاة ونحن أحياء ولو متنا فهناك رجال سيوقدونها جهنم".

من جانبه قال عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي أ.فضل الجعدي : ‏"ما يسمى جيش الإخونجي ينفذ اليوم مناورة عسكرية في شقره بمحافظة ابين في الوقت الذي يسلم المعسكرات والاسلحة والعربات في جبهات الشمال .!". مضيفا : "المناورة مؤشر على بدء تنفيذ مخطط الهجوم على العاصمة عدن وتحد موغل لاتفاق ، ولا ندري هل مايحدث بعلم ام بغير علمه .؟!!".

بدوره قال القيادي الجنوبي أحمد الربيزي : ‏"ما يقهرني فعلا .. إن أبتال حزب الإخونجي، من ابناء في شقرة، يهددون بقتال اهلهم الجنوبيون في عدن نيابة عن حزب الإصلاح، فيما حزب الإصلاح (إخوان ) وقياداته ومليشياته الشمالية يسلمون معسكراتهم واسلحتهم لمليشيا الحوثي ليقتلنا بها في .. فهل يوجد قهر كهذا؟!".

إلى ذلك قال الباحث والمحلل السياسي د.حسين لقور بن عيدان : "خبتم وخابت قيادتكم التعيسة، تقيمون مناورات عسكرية في ابين وقياداتكم تسلم معسكرات كاملة للحوثة.. انها الدناءة في احقر صورة يمكن لعاقل ان يتصورها".
واضاف : "لكن ثقوا انكم لستم إلا وقود لمعركة ستدفعون ثمنا غالبا فيها وستهربون كما هي عاداتكم عبر التاريخ صاغرين أمام شعب لن يخضع لشرعيتكم التعيسة".

وفي تعليقه أشار القيادي الجنوبي أحمد عمر إلى القوات التي سلمتها الشرعية للحوثي، وقارنها بتصريحات الصبيحي، وقال : ‏"وحينما تشاهد كل هذه القوات المهولة التي سلمتها الشرعية لمليشيات الحوثي ثم تسمع عبدالله الصبيحي وهو يتحدث عما يسميه بساعة الصفر للإتجاه نحو عدن فلا يمكنك إلا أن تلعن من أنتج هذه الثقافة في عقله الغبي و التي هزمت التحالف وتتأكد أن ساعة الصفر هذه ستكون نقطة نهاية الشرعية إلى الأبد".

وعلق الإعلامي ساخرا من تهديدات الصبيحي، وقال : "اضحكتني كثيرا تهديدات عبدالله الصبيحي، وارسلتها لمن عفوا عنه مرتين، فضحكوا اكثر، وأنا اذكره بموقف، اتذكر يا عبدالله يوم انطلاق معركة تحرير عدن حين كنا معك طوال الليل وحين تحركنا صباحا من كالتكس اختبأت في احدى العمارات على أساس انك رايح تقضي حاجتك ولم تخرج الا عصرًا وقد حررنا خور مكسر".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق