اخبار اليمن مباشر | تقرير خاص - رسائل إلى جنود الجنوب المخلصين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أكد قادة وسياسيون ونشطاء جنوبيون على بسالة وشجاعة القوات الجنوبية بمختلف تشكيلاتها، في مواجهة التحديات والمخاطر، اكان في صد مليشيات واطماعهم الإيرانية، أو مخططات حزب وداعميه قطر وتريكا، وكذلك مشاريع الإرهاب التي ترتبط بتلك الأطماع والمخططات، وقالوا في رسائلهم ان جنود هم مصدر فخر واعتزاز وشموخ الشعب الجنوبي.
جاء ذلك في تعليقات رصدتها ( تايم) بالتزامن مع تدشين نشطاء جنوبيون مساء اليوم الاثنين،هاشتاج حمل وسم ‏‎#جنود_الجنوب_المخلصين، وذلك دعما لأبطال القوات المسلحة الجنوبية المرابطين بالميدان، والذين يحمون الجنوب من الغزاة والاخونج والإرهاب والفوضى.

أول الرسائل إلى ‏‎#جنود_الجنوب_المخلصين، هي من الكويت الشقيق، وكاتبها الأكاديمي د.انور الرشيد، وقال في رسالته : "مخلصين ومرابطين وتدافعون عن أرضكم وعرضكم حتى ترجع دولتكم، كم نحن أحرار الخليج فخورين بكم"
واضاف : "المرحلة حاسمه وتحتاج تظافر جهودكم وأبنائكم في كل الجبهات يجب أن يكونوا بجبهات الجنوب فقط، فالجنوب أولى من أي جبهة، والنصر لكم وعودة دولتكم تعتمد عليكم وليس على أي أحد أخر".

وقال القيادي الجنوبي أحمد الربيزي في رسالته لجنود الجنوب البواسل : " جنود وضباط القوات المسلحة، ورجال الأمن الجنوبي، بقدر امتلاكها للسلاح، فإنهم يتسلحون بوعي وطني ثوري، ويدركون واجبهم في الدفاع عن الجنوب، والوفاء للشهداء، وحماية مكتسبات الشعب، التي انتزاعها من قوى الاحتلال اليمني بنضال ثوري شاق، مستمر منذ أكثر من ربع قرن".
وأضاف: "جنودنا الجنوبيون البواسل جاؤوا من ميادين النضال السلمي وتشبعوا بفكر الثورة الجنوبية التحررية..فقد كانوا بالأمس يواجهون قوات القمع المركزي بصدور عارية، ويظهرون شجاعة نادرة اثارت أعجاب العدو قبل الصديق..وفي2015م فرضت عليهم الحرب وخاضوها بشراسة وحرروا بلدهم".

وفي رسالتها أكدت الناشطة والأدبية سارة عبدالله حسن أن الجنوبيين يجتمعون وقت المخاطر، ويقفون في خندق للدفاع عن الجنوب، وكذلك هم جنودنا المخلصين، وقالت : "وقت الأزمات وعندما نلمس الخطر المحدق على أرضنا و قضيتنا، نجتمع نحن الجنوبيون على قلب واحد، نختلف مع بعض الممارسات، نستاء من بعض القادة، لكننا نعود كما كنا أيام الحرب، في خندق واحد.. كنا أيام الحرب مستعدون للموت من اجل الوطن واليوم مهما تفرقنا سنعود لنفعل الشئ نفسه، فتحية لجنود الجنوب المخلصين".

من جانبه قال الناشط الحقوقي نصر العيسائي : جنود الجنوب المخلصين هم فخرنا وعزوتنا وكلنا معهم فدى لوطننا وأمتنا، فقواتنا المسلحة الجنوبية : الحزام الامني،والنخبة ،والعمالقة،وجميع تشكيلات القوات الجنوبية،فخر لكل جنوبي وكل عربي حر، ولنا الشرف في المفاخرة فيها وبإنجازاتها الكبيرة".

وفي رسالته أكد الناشط عماد باسردة موقف الشعب إلى جانب جنود الجنوب في وجه الطامعين، وقال : "جنود الجنوب المخلصين، شعب الجنوب العربي معكم يا حماة الوطن ويقِفُون بمعيّتِكُم في وجه كل طامع وخائن وما عرفنا فيكم يوماً إلا بالمواقف الصُّلبة الثابتة والتي من خلالها صُنتُم الأرض والعرض وطمأنتم الشعب وحفظتم الديار فكل التحية والفخر لكم أيها الأشاوس الميامين ومنصورين بإذن الله".

وأكد الناشط علي ناجي سعيد أن التاريخ سيخلد البطولات التي سطرها جنود الجنوب البواسل، وقال : "البطولات الاسطورية التي يسطرها ابطال القوات الجنوبية في جبهات ضد مليشيات الحوثي الايرانية والجماعات الاخوانية الارهابية التابعة لتركيا وقطر، هي بطولات سيخلدها التاريخ الجنوبي وهي عنوان للفخر والاعتزاز للشعب الجنوبي من وحتى باب المندب".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق