اخبار اليمن الان - مراكز الكلى بسيئون تنفذ حملات توعية لطلاب المدارس

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

نظمت إدارة مراكز الكلى بوادي والصحراء وضمن حملتها التوعوية السابعة التي اطلقتها بالتزامن مع اليوم العالمي للكلى لعام 2020 م الممولة من مؤسسة صلة للتنمية والتي تتواصل حتى نهاية العام تحت شعار [ صحة الكلى للجميع ¬¬.. وأهمية الاستصفاء الدموي ], فعاليات توعوية بمدارس الارتقاء الاهلية بسيئون واشتملت على محاضرة توعوية لطلاب المدرسة للدكتور / امجد يسلم بكري طبيب مقيم بمركز اليسر للكلية الصناعية بسيئون عن اهمية وظائف الكلى للإنسان وطرق المحافظة والوقاية والعوامل المؤثرة عليها واهمية الاستصفاء الدموي ( الغسيل الكلوي ) لمريض الفشل الكلوي .
كما تخللت الفعاليات اختتام بطولة لعبة كرة اليد للشعب الدراسية على كأس اليوم العامي للكلى بتتويج البطل بكأس البطولة والميداليات الذهبية المقدمة من مراكز الكلى بوادي حضرموت وكأس الوصيف والميداليات الفضية ,.
وتخللت تلك الفعاليات التي اقيمت بقاعة وملعب المدرسة التي حضرها نائب مدير مركز اليسر للكلية الصناعية بسيئون / عبدالله مبارك باعيشه ومدير مدارس الارتقاء بسيئون عوض علي باجبير ومسئول العلاقات والاعلام بمركز اليسر للكلية الصناعية بسيئون / ابراهيم الحداد ومعلمي ومشرفي الانشطة الثقافية والرياضية بالمدرسة وطلاب المدرسة توزيع بروشرات ارشادية وتوعوية للكلى .
وفي ختام تلك الفعاليات عبر مدير مدارس الارتقاء الاهلية بسيئون عن شكره وتقديره لإدارة مراكز الكلى بوادي حضرموت بتنظيم هذا الفعاليات بالمدرسة والتي تكتسب اهمية في زيادة وعي الطلاب بأهمية الكلى والحفاظ عليها انطلاقا من رسالة المدرسة التربوية في الاهتمام بصحة طلابها الامر الذي سينعكس هذه التوعية والارشادات الى الاسرة عبر ابنائها بما تلقوه خلال المحاضرة القيمة وكذا البروشرات التي وزعت التي هي الاخرى ستكون عامل مساعد في زيادة الوعي المجتمعي للطلاب والمجتمع .
إلى ذلك اكد مدير عام مراكز الكلى بوادي حضرموت / مساعد سعيد برويشد بأن الحملة التوعوية السابعة 2020م التي تحمل عنوان ( صحة الكلى للجميع .. وأهمية الاستصفاء الدموي ) التي تأتي تزامنا بالاحتفال باليوم العالمي للكلى هذا العام تهدف إلى نشر مفاهيم التوعية بالحفاظ على الكلى ورعايتها والاهتمام بها وأهمية جلسات الاستصفاء الدموي لمرضى الفشل الكلوي ..
وتشمل الحملة التي تستمر إلى نهاية ديسمبر 2020م عدد من البرامج التوعوية والتثقيفية كالبروشرات والملصقات والمحاضرات واللقاءات الإذاعية وخطب الجمعة والعيادات والنزولات إلى العديد من مدارس التعليم العام والمعاهد والجامعي اضافة الى استهداف التجمعات والمناطق التي بها مرضى الفشل الكلوي في المديريات , للهدف الاسمى للتخفيف من الاصابة من الفشل الكلوي إن شاء الله كون الوقاية خير من العلاج .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق