اخبار اليمن مباشر | محلل سياسي سعودي يهاجم حزب الاصلاح ويتهمه بتنفيذ اجندة معادية للتحالف

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
شن المحلل السياسي السعودي خالد الزعتر هجوما حاداً على بعد تعالي اصوات من داخلها باتهام بقيادة السعودية بالتسبب في سقوط جبهات نهم والجوف بيد متهما حزب الاصلاح ببيع المحافظات الشمالية.

وقال الزعتر في سلسلة تغريدات له على تويتر :قدم التحالف كافة أنواع الدعم للشرعية لكن هذه الشرعية تعيش حالة من الترهل تحتاج لإعادة هيكلة وتطهير والقضاء على الإنقسام والذي نشاهده في التصريحات المتضاربه التي تارة تغرد خارج سرب المصلحة اليمنية وتارة تحاول أن تلقى بالإتهامات على التحالف.

وتابع قائلا:الأصوات النشاز التي تحاول أن تلقى بالإتهامات بين الفينة والأخرى للتحالف العربي والتشكيك بأهدافه هي أصوات تخدم اجندات قطرية وتركية ترى مصلحتها في إستمرارية التشكيك بالتحالف العربي في محاولة لخلق نوع من عدم الثقة الشعبية في التحالف العربي.

واشار الى انه للحفاظ على الإنجازات والمكتسبات التي تحققت في سبيل دحر الإرهاب يبدأ بالتخلص من الخيانات التي تنخر الحكومة الشرعية والتي تحاول أن تشرعن التدخلات التركية والقطرية وأن تخدم أجندتها في ضرب التحالف العربي والتشكيك بأهدافه.

واتهم الزعتر جماعة الإخوان او حزب بانها تتاجر بالأرض وتبيع المحافظات الشمالية للحوثيين لأن تركيزها ليس على دعم تثبيت الشرعية بل تركيزها هو ضرب والسيطرة على ثرواته، الحل يبدأ بالتخلص من الإخوان الجماعة التي تربت على الخيانه.

وشدد على انه لا يمكن أن تستمر الشرعية في حالة الإنقسام الذي تغذيها الأموال القطرية ، يجب أن يكون هناك تطهير شامل وإعادة هيكلة بحيث يكون الولاء للدولة وليس لجهات خارجية تستخدم الأموال لخدمة أجنداتها التي ينفذها حزب الإصلاح الإخواني

ولفت الى ان المرحلة تحتاج المصارحه والمكاشفه هناك أطراف داخل الشرعية تحاول أن تعمل على تزييف الحقائق عبر إلقاء الللوم دائما على التحالف العربي لماذا لايكون هناك شجاعة داخل الشرعية للإعتراف بأن وضع الشرعية الحالي المنقسمة على نفسها هو السبب.

واضاف حكومة لاتستطيع أن تقيل وزير الداخلية او وزير النقل برغم مواقفهم الواضحة التي تسير عكس التيار لاشك انها حكومة تعاني من الوهن والضعف وبالتالي إستمراريتها بهذا الوضع يعني القضاء على الإنجازات والمكتسبات التي تحققت في سبيل دحر الإرهاب الحوثي.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق