اخبار اليمن مباشر | قيادات الإخوان تمارس ابشع الجرائم بحق جنودها..تفاصيل

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كانت مطالبة الجندي الجنوبي أحمد حيدرة باستلام راتبه ذنبًا في الدستور الإخواني، فمليشيا حزب التابعة لحكومة اتخذت منذ هذه المطالبة سببًا لتمارس اعتداء إرهابيًّا بشعد ضد الجندي.

الجريمة الإخوانية تعرّض لها الجندي أحمد ناصر حيدرة سرمان، أحد الجنود المنتمين للقوات الخاصة المرابطة في منطقة شقرة الساحلية، الذي تعرّض للتعذيب على يد قائد مليشيا الإخوان في شقرة، المدعو صبري علي البعداني، بعد مطالبته باستلام راتبه.

الاعتداء الإخواني كشفه والد الجندي "أحمد" الذي وجّه نداء استغاثة لقيادة ، حيث قال الأب في شكواه، إنّ المدعو صبري البعداني، اقتاد نجله إلى ساحل شقرة وقام بتعذيبه حتى فقد الوعي، وحاول التخلص منه بإغراقه في مياه البحر.

وطالب في شكوته، قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي، بحماية الجنود الجنوبيين من عناصر مليشيا الإخوان الإرهابية الموالية لحزب الإصلاح.

الجريمة الإخوانية ضد الجندي الجنوبي ليست جديدة، فالمليشيات التابعة للشرعية كثيرًا ما اقترفت جرائم وانتهاكات ضد الجنوبيين، وهي اعتداءات استعرت بشكل كبير على مدار الأسابيع الماضية، لا سيّما تلك التي أعقبت التوقيع على في الخامس من نوفمبر الماضي، الذي انقضت مدته الزمنية دون أن ينجح بفعل العراقيل الإخوانية العديدة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق