اخبار اليمن الان - مدير ميناء الوديعة البري :عملنا إجراءات احترازية ضد فيروس كورونا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
عقد بميناء الوديعة البري بحضرموت اجتماع برئاسة مدير عام الميناء مطلق الصيعري كرس للعمل لاخذ الاحتياطات اللازمة واستنفار كافة الامكانيات للوقاية من دخول فيروس كورونا عبر الميناء .

واقر الاجتماع الذي ضم مدراء الادارات والجهات المدنية والعسكرية بالميناء عدد من الاجراءات الاحترازية والعملية لمساعدة اللأخوة الاطباء في المحجر الصحي.

و كلف الاجتماع  بالميناء الى التدقيق في كافة جوازات المسافرين الواصلين إلى الميناء وخصوصا القادمين من دول الصين وشرق آسيا لتحويلها إلى الفحص الطبي اثناء دخولهم للأراضي اليمنية وذلك في المحجر الصحي التي بدء العمل به اليوم الخميس.

وأقر الإجتماع استمرار التواصل والتنسيق مع غرفة العمليات بسيئون التابعة لوزارة الصحة لموافاتهم بكافة التفاصيل والإجراءات المتبعة إضافة إلى الاستفادة منهم في استخدام الطرق الوقائية في حال وجود أي حالة لا سمح الله.

وفي الاجتماع أشاد مدير عام الميناء مطلق الصيعري بتجاوب مكتب وزارة الصحة العامة والسكان في توفير بعض الاحتياجات الاحترازية ضد الفيروس وأهمها جهاز الفحص الحراري .

وأشار الصيعري إلى أنه تم اليوم توزيع القفازات الطبية على موظفي صالة الجوازات والبوابات من مدنيين وعسكريين لاخذ الاحتياطات اللازمة كونهم على احتكاك بصورة مباشرة ودائمة مع جميع المسافرين عبر الميناء .

ولفت إلى أن إدارة الميناء تبنت توفير الف كمامة طبي ومثلها من القفازات الطبي لتوزيعها على العاملين بالميناء الذين لهم ارتباط بصورة مباشرة ودائمة مع المسافرين .

يذكر بانه تم مخاطبة كل من وزير النقل ومحافظة ووكيل محافظ حضرموت لشؤون الوادي والصحراء على ضرورة التواصل المباشر مع وزارة الصحة لايجاد المتطلبات الصحية الأزمة للكشف على الحالات المرضية كرونا والمشتبهة ويجاد الوسائل الطبية العالمية الحديثة لذلك وتنسيق مع منظمة الصحة العالمية والمنظمات ذات أصله بخصوص ذلك.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق