اخبار اليمن مباشر | الصيادون المصريون العائدون من اليمن: "لولا تدخل السيسي مكناش هنرجع"

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
وسط أجواء من الفرح والسعادة استقبلت عامة ومحافظة دمياط خاصة، الصيادين العائدين من بعد مرور ما يقرب من 70 يوما من الاحتجاز فى اليمن، عندما دخلوا إلى مناطق محظورة فى البحر الأحمر وخليج للصيد فيها، وفور تلقى القيادة السياسية نبأ احتجاز 32 صياداً تم التنسيق مع عدة جهات مصرية للتواصل مع اليمن والسعودية بمعاونة وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، وتم التوصل إلى مقر الصيادين ونقلناهم إلى ميناء ، ومنها إلى مطار ومنها للقاهرة"، حيث كلف الرئيس السيسى بتخصيص طائرة لنقلهم من مطار صنعاء إلى القاهرة، يرفعون أعلام مصر ويهتفون تحيا مصر ويحيا الرئيس السيسى".

وحرص أبناء محافظة دمياط المصرية على استقبال الصيادين العائدين على أبواب ديوان عام محافظة دمياط بالطبل والمزمار البلدى وأعلام مصر، مهنئين الصيادين بسلامة الوصول ويهتفون تحيا مصر ويعيش الرئيس عبد الفتاح السيسى.

من جانبها حرصت الدكتورة منال عوض محافظ دمياط، على استقبال الصيادين من أبناء المحافظة والذين تم احتجازهم من قبل ضمن 32 صياداً مصرياً بعد دخولهم المياه الاقليمية بدولة اليمن منذ أكثر من شهرين، وذلك فور عودتهم إلى أرض الوطن على متن طائرة خاصة مساء أمس ووسط فرحة عارمة من الأهالى وهتافات تحيا مصر.

والتقتهم محافظ دمياط بديوان عام المحافظة خلال الساعات الأولى من فجر اليوم، وذلك بحضور اللواء محمد همام سكرتير عام المحافظة واللواء جمال عبد الرشيد السكرتير العام المساعد.

وأعربت الدكتورة منال عوض عن خالص سعادتها بعودة الصيادين إلى ذويهم، كما توجهت بخالص الشكر والتقدير والعرفان للرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية على جهوده للإفراج عن أبناء الوطن، وإنهاء أزمة احتجازهم فى اليمن، مؤكدة أن مصر لا تنسى أبداً أبناءها فى أى بقعة من بقاع العالم، والذى بدا مؤخراً فى حرص الدولة على إجلاء رعاياها بدولة الصين بعد تفشى فيروس كورونا هناك حفاظاً على سلامتهم.

وذكرت الدكتورة منال عوض أن ما حدث يعد ملحمة من العمل المشترك بين عدد من أجهزة الدولة المختلفة لتأمين وصول الصيادين الى الأراضى المصرية، حيث توجهت أيضاً بجزيل الشكر والتقدير لجميع ممثلى تلك الأجهزة لما بذلوه من جهد لتأمين المصريين فى الداخل والخارج، كما أكدت فى ختام اللقاء أنه سيتم توفير وسائل إقامة للصيادين من أبناء محافظتى الدقهلية وكفر الشيخ وتوفير وسائل انتقال لهم للوصول إلى بلادهم غداً.

ومن جانبه وجه حسام خليل، رئيس جمعية الصيادين بدمياط، الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسى، وأجهزة الدولة على نجاحهم فى إعادة 32 صياداً مصرياً كانوا محتجزين فى اليمن منذ شهرين بسبب الصيد فى المياه الإقليمية، موضحاً أن الدولة اهتمت بالموقف جيداً، كما أن الرئيس السيسى كان مهتماً بالأمر.

وأكمل رئيس جمعية الصيادين بدمياط، أن الصيادين لم يكن لديهم أوراق أو أموال، ولكن السلطات المصرية سعت فى عودتهم بشكل آمن.

وقال تامر رجب أحد العائدين نشكر الرئيس السيسى على جهوده التى بذلها لعوتنا إلى أرض الوطن مضيفا "لولا تدخل الرئيس مكناش هنيجى تانى، وكانت سعادتنا كبيرة لما عرفنا أن الرئيس يتابع مشكلتنا لأن كان عندما يقين أن الأزمة تتحل".

وأضاف يحيى زكريا أحد العائدين: "أحنا اتأكدنا إننا راجعين بعد ما اتأكدنا ان الرئيس كلف بإنهاء الازمة"، مشيرا إلى سعادته البالغة لاستقبال المسئولين بمطار القاهرة واستقبال محافظ دمياط لهم مؤكدا أن مصر مابتنساش أبنائها.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق