اخبار اليمن مباشر | الزبيدي يدعو الى اقامة ورشة طبية متخصصة عن القطاع الصحي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
ناقش اللواء عيدروس الزُبيدي رئيس خلال لقاءه اليوم الجمعة الاطباء المعنيين بعلاج الجرحى بالمستشفيات العامة والخاصة بالعاصمة عدد من القضايا المتعلقة بالقطاع الصحي والمشاكل التي تواجه هذا القطاع الحيوي الهام وكيفية معالجتها، ومراجعة اوضاع الجرحى وسبل تنظيم وتطوير الخدمات اللازمة لعلاجهم، وعدد من القضايا الطبية المتعلقة بالقطاع الطبي بالعاصمة عدن.

وأشاد الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي بالجهود التي يبذلها الاطباء والطواقم الطبية في علاج جرحى الحرب والمواطنين في العاصمة عدن ومحافظات ، مؤكدًا على ضرورة مضاعفة الجهود وإيلاء الجرحى والمصابين جراء الحرب وباقي المرضى أعلى مستويات الرعاية والاهتمام، وان مهمة تقييم الوضع لانتشال الجرحى من معاناتهم التي لا نقبل استمراريتها ويجب مكاتفة الجميع للخروج باليات عمل ومقترحات سليمة لانتشالهم من هذا الوضع، مثمناً ما قدمه ويقدمونه الاطباء من خدمات إنسانية عظيمة رغم الظروف الصعبة وشحة الامكانيات.

وفي اللقاء دعا إلى اقامة ورشة طبية متخصصة لمناقشة كافة القضايا والصعوبات التي تواجه القطاع الصحي والخروج برؤية مستقبلية لتطوير هذا القطاع لاصلاح العمل الصحي بالمحافظات الجنوبية ليؤدي واجبه على اكمل وجه.

وأكد الرئيس القائد أن المجلس الانتقالي الجنوبي يبذل مساعٍ كبيرة بالتنسيق مع الجهات والمنظمات الداعمة لتوفير الاحتياجات الضرورية للقطاع الصحي، مشيدًا بالدور الهام الذي يجب أن يضطلع به العاملين في القطاع الصحي من أطباء وممرضين في أداء مهامهم الإنسانية ومساهمتهم الإيجابية في تطوير مجال عملهم.

بدوره قدم مندوب ولي العهد السعودي رئيس اللجنة الطبية السعودية محمد بن طالب شرح مفصل عن خطة والية التي يجري تنفيذها لعلاج الجرحى في الداخل والخارج، مشيرا الى وجود توجيهات من نائب وزير الدفاع سمو الامير خالد بن سلمان بترحيل دفعة من الجرحى بالخارج واستكمال ترتيبات سفرهم للعلاج.

واستمع الرئيس القائد الى شرحٍ مفصلٍ عن الخدمات الطبية ومستوى الرعاية المُقدمة للجرحى في مختلف المرافق الطبية والصعوبات والعراقيل التي تعترض سير عملهم، وكذا احتياجات المستشفيات والمرافق الصحية من الخدمات الطبية بالعاصمة عدن والمحافظات الاخرى.

وعبروا عن شكرهم وتقديرهم لما تبديه قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي لما تبدية من تجاوب سريع للعمل على معالجة الاوضاع الطبية لتحسين عملية علاج الجرحى، مؤكدين انهم سيبذلون قصارى جهدهم ليحظى الجارحى والمصابين والمرضى بالرعاية الصحية والاهتمام اللازم، رغم الظروف والمعوقات التي تمر بها معظم المرافق الصحية وطواقمها الطبية.

وطالب الاطباء الحاضرين الجهات المعنية بالتحالف العربي والحكومة اليمنية باولوية توفير المتطلبات اللازمة لعلاج الجرحى بالداخل من خلال انشاء مراكز الطوارى المتخصصة ومراكز العلاج الطبيعي ومراكز الاطراف الصناعية وتجهيزها بالمعدات والوسائل اللازمة لتادية هذه المهمة.

وخرج اللقاء بدعوة عامة لكل الكفاءات الطبية للمشاركة في ورشة العمل المتخصصة التي اسندت اليها مهمة تقديم المقترحات واليات العمل الضرورية اللازمة لتوفير المتطلبات اللازمة لعلاج الجرحى وتفاعل مختلف الجهات المختصة بالحكومة والتحالف لسرعة تنفيذها.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق