اخبار اليمن مباشر | خسائر متواصلة.. تضاعف أعداد القتلى في صفوف ميليشيات الحوثي باليمن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
كثفت الإرهابية الموالية لإيران من تصعيدها العسكري واستهداف المناطق والأحياء الواقعة في نطاق سيطرة بالحديدة.

واستحدث الانقلابيون الأنفاق وحفروا الخنادق التي تمتد من المزارع وبمسافات طويلة تصل إلى داخل منازل المواطنين شرق مديرية التحيتا، في خرق متواصل وفاضح للهدنة الأممية، واستهدفوا حي منظر، الذي تقع فيه نقطة المراقبة الأممية الخامسة لوقف إطلاق النار، مما أجبر عشرات الأسر على النزوح، وكذلك استهدفوا مواقع القوات المشتركة بالقرب من مطاحن البحر الأحمر وخط كيلو 16، ومواقع تخضع لمراقبة نقطة الرقابة الأممية الأولى بجوار مستشفى 22 مايو في شارع الخمسين، بحسب المركز الإعلامي لألوية العمالقة.

وصدت القوات المشتركة محاولة تسلل للميليشيات الحوثية في منطقة الطور بمديرية بيت الفقيه بعد مواجهات تكبدت فيها الأخيرة قتلى وجرحى، وشنت الميليشيات الحوثية عمليات قصف على الأحياء السكنية أسفرت عن تدمير منزل المواطن داوود الحضرمي، إضافة إلى أضرار بمنازل أخرى.

وتستمر ميليشيات الحوثي بتلقيها الخسائر المتواصلة، حيث بلغ خلال الشهرين الماضيين عدد القتلى (127) قتيلا والجرحى (198)، والذين خسرتهم الميليشيات في محاولات التسلل الفاشلة على مختلف مواقع القوات المشتركة بالحديدة.

من جهة أخرى أعلنت المنطقة العسكرية الثانية في الجيش اليمني عن كشف موقع يستخدمه تنظيم القاعدة الإرهابي لإخفاء مواد صناعة المتفجرات.

وأكد المركز الإعلامي للعسكرية الثانية في بيان أن قوة عسكرية من لواء الريان عثرت على أحد أهم المخابئ التي كان يستخدمها تنظيم القاعدة الإرهابي لتخزين وتخبئة المتفجرات والقذائف، إبان فترة سيطرته على مدينة ، عاصمة محافظة شرق عام 2015، وأن شعبة الألغام باشرت عملها بإرسال وحدة هندسية متخصصة لتفقد المكان ونقل محتويات ذلك المخبأ السري من ألغام ومتفجرات وقذائف.

وأحبطت قوات المنطقة العسكرية الثانية خلال المرحلة الماضية، بالتنسيق والتعاون مع تحالف دعم في اليمن بقيادة السعودية، عددا من العمليات كتهريب الأسلحة، والقبض على مطلوبين أمنيين، وإحباط عمليات إرهابية.

وكان تحالف دعم الشرعية في اليمن حرر مدينة المكلا في عملية عسكرية نوعية عام 2016 من سيطرة تنظيم القاعدة، بعد عام من سيطرة التنظيم الإرهابي عليها، عقب انقلاب ميليشيات الحوثي على السلطة الشرعية.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق