اخبار اليمن الان - أبين ..توجس من تزايد الباعة المتجولين والمثلجات وتوغلهم في قرى نائية"صور"

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
قال مصدر طبي بمشفى احور العام بمحافظة أبين إن انتشار مرض الاسهالات بين الأطفال يعود إلى قيام الاطفال بشراء المثلجات التي يتم بيعها من قبل باعة على متن سيارات خاصة للمثلجات في الأسواق أو من خلال توغلهم بين الأحياء الشعبية والمدارس والتجمعات البدوية باحور .

ويفيد سكان محليون ان الباعة لا تتجاوز أعمارهم الخامسة والعشرين عاما وجميعهم من أبناء المحافظات الشمالية ويخشون ان يكونوا عبارة عن افراد استطلاع عسكري.

وبحسب سكان محليين في احور ان سيارات بيع المثلجات تنتشر خلال فصل الشتاء ولايعلم مانوع المواد والمياه التي يتم استخدامها في بيع المثلجات خاصه وان جميع من يبيعون المثلجات وينتشرون في القرى من محافظات واب اليمنية .

وحذر مجالس أولياء أمور الطلاب والطالبات بمدارس احور الأهالي بمنع أطفالهم من شراء تلك المثلجات خلال فصل الشتاء وهو ما يسبب الكثير من الأمراض للاطفال في مدارس التعليم الابتدائي .

وافاد سكان محليون ان سيارات بيع المثلجات بالإضافة إلى باعة متجولون تزايد عددهم خلال شهري ديسمبر ويناير حيث انتشروا بصورة ملفته للأنظار في مدينة احور والقرى المجاورة أو البعيدة عن عاصمة المديرية بعشرات الكيلومترات بل ويتوغل بائعة المثلجات والمتجولين إلى تجمعات بدوية تقع أطراف مدينة احور وعلى مقربة من مديرية المحفد حيث تقل نسبة السكان في تلك التجمعات البدوية .
51264efdf2.jpg77be57b595.jpg5b6e1e4c5e.jpg

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق