اخبار اليمن مباشر | جهود إماراتية سعودية تعانق أبرياء اليمن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
يعطي العربي ممثلاً في المملكة العربية السعودية ودولة العربية المتحدة، دروساً في العطاء والإنسانية من خلال الجهود المكثفة لإغاثة الأبرياء في المحافظات اليمنية المختلفة، وتتكامل تلك الجهود لتشكل بديلاً مناسباً لتقاعس عن القيام بمهامها، وإقدام مليشياتها بارتكاب عمليات إرهابية ضد الأبرياء في ظل استمرار الاستهداف للمدنيين.

ولعل من أبرز الجهود التي قدمها البلدين خلال اليومين الماضيين، ما أعلنت عنه هيئة الهلال الإماراتية بتبنيها مشروعاً متكاملاً لإعادة تأهيل وصيانة الطريق الواصل من مدينة المخا غرب ، إلى مدينة الخوخة جنوب ، بطول يبلغ 60 كم.

ويعد طريق مخا – الخوخة من أهم الطرقات الرئيسية في الساحل الغربي، ويربط المناطق المحررة ببعضها.

وتدشن هيئة الهلال الأحمر المشروع خلال أيام، ضمن حزمة من المشاريع التنموية التي تبنتها الهيئة الإماراتية، في خطتها الإغاثية والإنسانية، في الساحل الغربي، خلال العام الجديد ، ويساهم المشروع، في تسهيل تحركات المواطنين في الساحل الغربي، وتيسير إيصال المساعدات الإغاثية للمناطق المحتاجة والمتضررة في الحديدة.

وكذلك قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي يومي السبت والأحد، الدفعة الثالثة من المساعدات الطبية ضمن الحملة الثالثة لمكافحة الأوبئة في الساحل الغربي، وتضمنت المساعدات كميات كبيرة من الأدوية والمحاليل المخبرية للمستشفيات العامة والميدانية بمديريات المخا وحيس والتحيتا.

وتهدف تلك الدفعة إلى مساعدة المستشفيات على استقبال الحالات المصابة بحمى الضنك والحميات الأخرى والإسهالات المائية الحادة.

يشار إلى أن دولة الإمارات أطلقت خلال عام التسامح 2019، ثلاث حملات واسعة لمكافحة الأوبئة التي عاودت الانتشار في الساحل الغربي.

كما أنهى فريق تابع لمؤسسة الشيخ خليفة للأعمال الإنسانية اليوم الأحد، أعمال المسح الميداني لعدد من المشاريع التي سيتم تنفيذها قريباً بمحافظة .

وتضمت عملية المسح، جسر قلنسية الذي تضرر سابقاً من الأعاصير والأمطار والمساحات المجاورة لمحطة الكهرباء لتوسعتها، ومشروع الطاقة الشمسية، وعدد من الفلل لإنشاء مركز سقطرى لتدريب والاستشارات فرع قلنسية.

بدورهم أبدى أهالي المديرية سعادتهم بوصول الفريق التابع لمؤسسة خليفة، وقيامه بأعمال المسح لتنفيذ المشاريع الحيوية، مؤكدين أن المؤسسة هي السند والعون والأمل الدائم لأبناء سقطرى.

ونتيجة لدور الإمارات البارز في العمل الإنساني، أطلق مغردون مهتمون بالشأن الجنوبي، اليوم الاثنين، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، هاشتاج "عودة هلال الإمارات مطلبنا".

وناشدوا في التغريدات دولة الإمارات العربية المتحدة مواصلة جهودها الإغاثية والإنسانية في .

ورعت الإمارات مئات المشاريع الإغاثية في مختلف المجالات التعليمية والصحية والخدمية، كما أعانت آلاف الأسر الفقيرة في المحافظات المحررة.

أطلق للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس الأحد، مشروع توزيع 3 آلاف طن من التمور بعشر محافظات، ويأتي المشروع استمراراً لجهود المركز الرامية إلى تخفيف معاناة الأسر النازحة والمحتاجة في المحافظات المحررة، وانطلق المشروع اليوم بعدن عبر توزيع 3 آلاف كرتون تمور من إجمالي 26 ألف كرتون على مرحلتين.

فيما واصلت العيادات الطبية التابعة لمركز الملك سلمان للإغاثة، توفير خدماتها العلاجية في مديرية الخوخة بمحافظة الحديدة.

وراجع العيادات الطبية في شهر ديسمبر الماضي بقسم الرعايا التكاملية 13 ألف و738 مستفيدًا، كما استقبلت عيادة التغذية العلاجية 491 شخصًا، ووفرت عيادة التحصين لقاحات إلى 189 مستفيدًا، كما خدمت عيادة الصحة الإنجابية 189 شخصًا.

وتلقت عيادة الجراحة والتضميد ألف و643 مريضَا، كما تعامل قسم التوعية والتثقيف مع ألفين و520 شخصًا، وفحصت المختبرات 13 ألف و909 مرضى، بالإضافة إلى صرف الأدوية إلى 14 ألف و92 مريضا.

واستقبلت عيادة تخطيط 32 مستفيدًا، كما راجع قسم الرعاية الصحية خمسة آلاف شخص.

واختتمت الحملة الطبية التطوعية لجراحة القلب المفتوح والقسطرة للأطفال في مدينة بمحافظة نشاطها.

وأشرف الفريق الطبي التطوعي التابع لمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، على مدى أيام الحملة 103 عملية جراحية، منها 23 عملية لجراحة القلب المفتوح و 80 حالة قسطرة قلب، وتعد الحملة امتدادًا للجهود الإغاثية والإنسانية التي تقدمها المملكة للتخفيف عن المرضى وأسرهم.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق