اخبار اليمن مباشر | تقرير : عودة قوات النخبة الشبوانية إلى مواقعها ينسف مخططات الإخوان والأعداء

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

عادت قوات النخبة الشبوانية مجدداً لمحافظة لتثبيت الامن والاستقرار وارساء دعائم مكافحة الارهاب والأنفلات الأمني الذي شهدت المحافظة سابقاً بعد سيطرت المليشيات الأصلاحية القادمة من الشمال بعناصرها الأرهابية على مديريات المحافظة الجنوبية.

ووصلت طلائع قوات النخبة الشبوانية لمحافظة شبوة في مشهد مفرح وبث الطمأنينة لدى سكان المحافظة لما مثلته هذه القوات من نموذج أمني بالمحافظة ومكافحة الجريمة والقضاء على ظاهرة انتشار السلاح الذي تعيشه محافظة شبوة سابقاً، وحضيت هذه القوات بدعم متكامل من قبل قوات العربي بقيادة دولة الامارات العربية المتحدة التي أهلت كل هذه القوة ووفرت لها كافة التجهيزات والامكانات لتظهر مجدداً بشكل يحقق رغبة سكان المحافظة للنظام والقانون والامن والاستقرار.

وشهدت محافظة شبوة أنفلات أمني غير مسبوق بعد إحتلال مليشيا الأصلاح الأرهابية للمحافظة وانسحاب قوات النخبة الشبوانية منها، وساد المحافظة حالة انفلات أمني وهو ما أكده مواطنون بالمحافظة أنهم يتعرضون للأبتزاز والتقطع من قبل عناصر اجرامية بعد غياب قوات النخبة عن المشهد وتعرض سكان عاصمة المحافظة عتق ومحال تجارية وبيوت ومارة لعمليات سطو مسلح وتحت التهديد في ظل أنتشار فوضى عارمة بجميع مديريات المحافظة.

وأشار مواطنون بمحافظة شبوة أن معدل أرتفاع الجريمة وعودة الثارات قبلية طفت على المشهد بالمحافظة وانتشار غير عادي للسلاح بعد منعه من قوات النخبة الشبوانية واتخاذ اجراءات صارمه حيال ذلك في وقت سابق.

وارتفاعت المطالب الشعبية والقبلية بعودة قوات النخبة الشبوانية وطرد هذه العناصر الأرهابية ورفع رسالة عاجلة لقوات التحالف العربي بأنقاذ المحافظة قبل حدوث ما لا يحمد عقباه وهو ماتحقق بعوذة هذه القوات للمحافظة

ويسود محافظة شبوة الان حالة استبشار وتفاؤل بعودة قوات النخبة الشبوانية درع شبوة الأمني واكتسحت مواقع التواصل الاجتماعي منشورات وتغريدات ترحب بهذه الخطوة التي انتظرها سكان المحافظة بعد معاناة عاشوها منذ سيطرة مليشيات حزب الاصلاح الارهابي على المحافظة ونشر الفوضى والاعمال الارهابية وتغذية الصراعات القبلية لخلط الامور وتفكيك النسيج المجتمعي بمحافظة شبوة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق