السلطة المحلية لمديرية سرار:مشكلة حجب الدخان المنبعث من مولدات الكهربائية لم يحصل في عواصم المحافظات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الأحد - 17 يناير 2021 - الساعة 04:47 ص بتوقيت ،،،

سرار/ 4مايو / خاص:
تلقت صحيفة وموقع "4 مايو" مذكرة من الناطق الرسمي لمكتب السلطة المحلية بمديرية سرار-يافع-محافظة أبين، ردا على الخبر الذي تم نشره وتداولته عدد من الصحف والمواقع الإلكترونية ومنها موقعي"عدن الغد" و "الأمناءنت" وغيرها من المواقع مساء يوم أمس الأول الجمعة الموافق 15 يناير 2021م، والذي يتهم فيه مواطنون، السلطات المحلية بالمديرية بالتلاعب بقضايا النزاعات التي تدخلت في فضها منظمة البحث عن أرضية مشتركة مؤخرا بمديرية سرار.

وجاء في نص المذكرة على لسان الناطق الرسمي لمكتب السلطة المحلية بالمديرية، حصلت صحيفة "4 مايو" على نسخة منها:" أننا نستغرب من من بعض البلاغات والأخبار التي تظهر ويتم تداولها على قنوات التواصل الاجتماعي والمواقع الإخبارية وماتحملة تلك الأخبار من الدعوة إلى التخريب والاعتداء على المصالح العامة والتحريض ضد السلطة المحلية وعمل المنظمات الدولية العاملة في المديرية.

وأضافت المذكرة:"أن منظمة البحث عن أرضية مشتركة والقائمين عليها، يبحثون النزاعات في عدة مديريات بمحافظة أبين ومنها مديرية سرار، ويقومون بالبحث عن المشاكل العامة التي تواجة السكان مثل، مشاكل الصرف الصحي، والطرقات، والمياة، والجانب الصحي والخدمي، ويتدخلون بحلها حسب الممكن المتاح لديهم، ولاينظرون إلى المشاكل الشخصية المفتعلة من قبل بعض الجهات أو الاشخاص لتعطيل توجه عمل المنظمات والمؤسسات والصناديق الداعمة في ظل غياب المشاريع الحكومية.

وقال الناطق الرسمي في مذكرته:"مسألة حجب الدخان المنبعث من المولدات الكهربائية لم نسمع بها في كبرى عواصم المحافظات، فكل المحطات في محافظة عدن بداخل الشوارع والأحياء والمساكن تحيط بها ولم نسمع يوما شكوى من المواطنين مثل هذه، كذلك كهرباء جعار وكهرباء رصد في عاصمة المديرية، ولم نسمع مثل هذه الشكوى من الأهالي بحجب الدخان المنبعث من المولدات أو عمل ساتر على منازلهم، علما بأن تلك المحطات تتفاوت قوتها التوليدية مابين 50 ميجا وات و 20 ميجا وات و 5 ميجا وات وزمن تشغيلها 24 ساعة بينما كهرباء سرار قوتها واحد ميجا وات ويتم تشغيلها من 6 إلى 8 ساعات فقط باليوم.

وأضافت المذكرة:"محطة كهرباء سرار تم انشاءها في بداية السبعينيات من القرن الماضي بينما المواطن صاحب الشكوى أنشأ مسكنه في التسعينيات، وخلال ثلاثين سنة عاشت أسرته الكريمة ولم نسمع منهم أي شكوى أو أذيه ضد الكهرباء وإدارتها إلا خلال العامين الماضيين.

وطالب الناطق الرسمي لمكتب السلطة المحلية بسرار في مذكرته وزارة الكهرباء ومدراء المحطات الكهربائية بفتوى لمثل هذه المشكلة والدعوى الغريبة والمتمثلة بحجب الدخان المتصاعد من المولدات، فأن كان لديهم قانون أو لائحة لكل المحطات تنص على ذلك فأننا ملتزمون بتنفيذه دون تأخير.

وقدم الناطق الرسمي من خلال مذكرته اعتذاره حيث قال: تعتذر السلطة المحلية بمديرية سرار لكافة الفرق العاملة في المديرية من المنظمات والصناديق والمؤسسات وعلى رأسها منظمة البحث عن أرضية مشتركة عن أي إساءة وجهت اليهم من قبل المواطنين بالمديرية، وندعوهم لمواصلة عملهم الإنساني والخدماتي بالمديرية.

ودعا قيادة وقواعد المجلس الانتقالي بالمديرية إلى العمل سويا بروح الفريق الواحد لما من شأنه خدمة صالح المديرية العام.

ووجه الناطق الرسمي في ختام المذكرة الجهات الأمنية والحزام الأمني بالضرب بيد من حديد والوقوف ضد كل من تسول له نفسه توقيف عمل المنظمات وإغلاق المرافق الحكومية أو محطة الكهرباء، ومن لديه تظلم حقيقي عليكم بأنصافه والوقوف معه وتسهيل ذلك أمام المحاكم.
ومن يخل في تأدية واجبه الموكل إليه سوف يتحمل المسؤولية والمسائلة القانونية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر السلطة المحلية لمديرية سرار:مشكلة حجب الدخان المنبعث من مولدات الكهربائية لم يحصل في عواصم المحافظات في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع 4 مايو وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي 4 مايو

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق