مليشيا الحوثي تواصل محاربة المواطنين في أرزاقهم واستنزاف مدخراتهم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الخميس - 03 ديسمبر 2020 - الساعة 11:36 ص بتوقيت ،،،

4مايو/ عكاظتواصل مليشيا تجويع الشعب اليمني ومحاربة ذوي الدخل المحدود في أرزاقهم واستنزاف مدخراتهم، ما أدى إلى استفحال الأزمات الاقتصادية، الأمر الذي انعكس بشكل سلبي على أسعار المواد الغذائية التي ارتفعت بشكل جنوني.

وقالت مصادر موثوقة في لـ«عكاظ»، إن المليشيا لا تزال تطارد الباعة الجائلين وتفرض الإتاوات على التجار، مؤكدة أن أخلوا عددا من الأسواق من الباعة بقوة السلاح.

وأضافت المصادر، أن المليشيا لم تكتف بإخفاء المشتقات النفطية التي تتدفق إلى الموانئ وبيعها في السوق السوداء بل تعمل على محاربة من لجأوا إلى البحث عن بدائل من سائقي الأجرة وغيرهم المعتمدين على النفط في أعمالهم، ومنها العمل كبائع متجول أو عمل بسطات متواضعة، معتبرين أن ما يجري من حملات ضد الجوعى الذين يعملون من أجل لقمة العيش دون الحاجة للآخرين بمثابة «حرب شعواء» ضد الشعب. ولفتت إلى أن هناك دوريات مسلحة تفرضها المليشيا في الشوارع والأسواق الشعبية في صنعاء وتنهب بسطات اليمنيين الذين رفضوا دفع مبالغ مالية كبيرة لما يسمى بـ«المجهود الحربي».

وتساءل أحد الباعة: «الريع البسيط الذي نحصل عليه هل ننقذ به أطفالنا من الجوع أو ندفعه للمليشيا التي تقتل به طفلا هنا وآخر هناك، ونشاركها في الجريمة إلى جانب جريمة تجويع أطفالنا»؟.

ويعكس الانتشار الحوثي الكثيف والمسلح في العاصمة اليمنية تخوف مليشيا الانقلاب من هبة شعبية على خلفية تردي الأوضاع المعيشية والاقتصادية. وأكد مراقبون يمنيون، أن الوضع في المحافظات الواقعة تحت سيطرة الحوثي أصبح مؤهلاً للانفجار نتيجة انهيار العملة وارتفاع الأسعار وغياب الخدمات ومقومات العيش والاستقرار.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مليشيا الحوثي تواصل محاربة المواطنين في أرزاقهم واستنزاف مدخراتهم في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع 4 مايو وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي 4 مايو

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق