مصرع قياديين حوثيان بالدريهمي ..والميليشيا تتكتم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الأربعاء - 14 أكتوبر 2020 - الساعة 01:37 م بتوقيت ،،،

4مايو/ العربيةلقي قياديان في صفوف الانقلابية، مصرعهما في الدريهمي جنوب بنيران مدفعية .

وذكر الإعلام العسكري للقوات المشتركة في بيان، مساء امس الثلاثاء، أن القياديين في جماعة الحوثي المدعوين أبو محمد الحليصي وأبو عبد الملك، لقيا مصرعهما مع عدد من عناصر الميليشيات بنيران مدفعية القوات المشتركة في الدريهمي، أثناء محاولتهما تنفيذ هجوم على المناطق المحررة.

وأكد أن المدعو أبو محمد يشغل منصب مشرف في مديرية جبل رأس، وقد تولّى إلى جانب المدعو أبو عبد الملك تنفيذ عمليات قصف على المناطق السكنية بالدريهمي.

تهريب أسلحة

وأشار المصدر إلى أن القوات المشتركة ألقت القبض قبل أكثر من شهر على عصابة حوثية لتهريب الأسلحة الإيرانية، بينها المدعو عتبة محمود الحليصي ابن عم القتيل أبو محمد الحليصي.

يأتي ذلك بعد ساعات من مصرع القيادي الحوثي العقيد محمد يحيى الحوري المكنى "أبو علي" والمعيّن من الميليشيات "أركان محور الدريهمي"، ومسؤول التعبئة للميليشيات الحوثية في مديريات الحديدة على أيدي القوات المشتركة في مديرية الدريهمي بالساحل الغربي اليمني.

وأفاد الإعلام العسكري للقوات المشتركة، أن "الحوري" لقي مصرعه في الهجوم المضاد الذي شنته القوات المشتركة على مناطق سيطرة ميليشيات الحوثي في الدريهمي قبل أيام.

وأكد أن القيادي الحوثي العقيد محمد الحوري قُتِل مع عدد من مرافقيه في الاشتباكات في الدريهمي، والتي تكبدت فيها الميليشيات عشرات القتلى والجرحى وفر من بقي منهم إلى مناطق بعيدة.

ويُعد العقيد الحوري ثاني قيادي حوثي يلقى مصرعه في الساحل الغربي في أسبوع بعد مصرع القيادي الحوثي شيخ الدين أبو النور قائد المجاميع المسلحة الحوثية شمال جبهة حيس والذي تم تعيينه خلفًا للقيادي الحوثي الذي قتل قبله بثلاثة أيام المدعو أبو حسين الكبسي.

مصرع القيادي الغرباني

في السياق، كشف الناطق باسم القوات المشتركة في الساحل الغربي وضاح الدبيش، عن مصرع القيادي البارز في المدعو أبو هاشم يوسف الغرباني.

وبحسب الدبيش فإن القتيل الغرباني عمل قائدا لمجموعة مهمات خاصة حوثية، وتدرب على يد خبراء أجانب، وكان مشرفا للحوثيين على جامعة ، ولديه انتهاكات متعلقة "بالكرامة والشرف" في الجامعة.

كما عمل على قيادة مجموعة حوثية في الدريهمي منذ عام، واستدرجته القوات المشتركة في العملية العسكرية الدائرة في الحديدة مع أربعة من مرافقيه وقصفتهم بقذيفة قتلتهم جميعا.

وبحسب الدبيش فإن جثته في ذمار ولم تعلن بعد ميليشيات الحوثي مقتله حتى الآن، لأن ذلك سينعكس أثره على معنويات عناصرهم وبالذات في الدريهمي.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مصرع قياديين حوثيان بالدريهمي ..والميليشيا تتكتم في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع 4 مايو وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي 4 مايو

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق