الإمارات تواصل دعمها الإنسانية للمحافظات المحررة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الإثنين - 05 أكتوبر 2020 - الساعة 11:34 م بتوقيت ،،،

عدن "4 مايو" خاص:
تستمر دولة العربية المتحدة في أدوارها الإنسانية الفاعلة بالمحافظات المحررة، في الوقت الذي تبذل فيه جهود فاعلة لإحلال السلام وإنهاء الأزمة الحالية، مع تكثيف المحاولات الدولية التي تستهدف التوصل لاتفاق سلام بين الأطراف المتنازعة، وهو ما يجعل الجهود الإنسانية تصب في صالح الحل السياسي.

بعكس الأهداف التركية والقطرية من المساعدات الإنسانية والتي تستهدف بالأساس السيطرة على مقدرات المواطنين الأبرياء، تقوم دولة الإمارات العربية المتحدة بتهيئة الأجواء للسلام، لأنه من دون مشروعاتها التنموية ومن دون انخراطها لسد حاجة المواطنين من الخدمات الأساسية سيكون من الصعب تثبيت أي سلام على أرض الواقع، وبالتالي فإن الأدوار الحالية تحقق عوائد إيجابية في الحاضر والمستقبل.

ويرى مراقبون أن دولة الإمارات وهي تمضي في طريقها الإنساني فقد دعمت الجهود العسكرية من أجل إرغام المليشيات الحوثية على السلام، وذلك مع رفض العناصر المدعومة من إيران جميع دعوات السلام وإفشالها جولات المحادثات والتمسك بخيار القوة، وبالتالي كثفت الإمارات من ضغطها على المليشيا للعودة إلى طاولة الحوار، فكانت عملية تحرير من أبرز العمليات التي أجبرت هذه المليشيا على الذهاب إلى محادثات استوكهولم في ديسمبر 2018م.

وخرجت باتفاق على انسحاب من موانئ ومدينة الحديدة ورفع الحصار عن مدينة وإطلاق سراح الأسرى والمعتقلين باعتبار ذلك خطوة نحو الحل السياسي الشامل لكن المليشيا وكالعادة ماطلت وما تزال في تنفيذ ذلك الاتفاق وأخرت الحل السياسي، وذلك الاتفاق ما يزال حتى اليوم محور جولة مشاورات جديدة تتم في إحدى البلدات السويسرية.

وكذلك فإن دولة الإمارات العربية المتحدة لديها أدوار فاعلة في التوصل لاتفاق بعد أن قدمت جميع أشكال الدعم للمملكة العربية السعودية، ومع تعثر تنفيذ بنود واكبت الإمارات والسعودية، باعتبارهما راعيتي الاتفاق، التواصل مع الأطراف اليمنية واقترحت آلية لتسريع تنفيذ الاتفاق وهي اليوم تؤدي دورها الفاعل في سبيل إنجاح هذا الاتفاق واستكمال تنفيذ كافة بنوده خاصة وانه أصبح استحقاقًا أساسيًا للذهاب نحو الحل السياسي الشامل.

بالتزامن مع تلك الأدوار الفاعلة استمرت الجهود الإنسانية على قدم وساق، والتي كان آخرها، توجيه هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، عيادة طبية متنقلة إلى عزلة الزهاري، في مديرية المخا، لعلاج المرضى من الأهالي.

واستقلبت العيادة، حالات مرضية من مختلف الفئات العمرية، وقدمت العلاجات المجانية إليهم بعد توقيع الكشف الطبي، وأعرب الأهالي والمستفيدون من المرضى عن تقديرهم الجهود الإغاثية لدولة الإمارات العربية المتحدة، لدور مؤسساتها الإنسانية في التخفيف من معاناة السكان.

كما قدمت العيادة المتنقلة التابعة للهلال الأحمر الإماراتي، خدماتها العلاجية والطبية المجانية لأبناء القرى والمناطق النائية في محافظة ، واستقبلت الكوادر الطبية في العيادة 110 حالات مرضية من منطقة حصيحصة بمديرية بروم ميفع.

كما انتشرت الحافلات المدرسية التابعة لمؤسسة خليفة الإنسانية، اليوم الاثنين، في مختلف أنحاء لنقل الطلاب والطالبات إلى المدارس، دعمًا للعملية التعليمية في المحافظة.

وتهدف مبادرة المؤسسة الإماراتية الإنسانية، بتسيير حافلات النقل الجماعي، ضمانًا لسلامة الطلاب، عبر توفير وسيلة نقل آمنة بين البيت والمدرسة.

وتوجه أولياء الأمور والطلبة بالشكر إلى مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية، تقديرًا لدورها التنموي في جزيرة سقطرى، مؤكدين أن توفيرها حافلات نقل يؤمن وسيلة نقل آمنة للطلاب بدون تكاليف.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الإمارات تواصل دعمها الإنسانية للمحافظات المحررة في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع 4 مايو وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي 4 مايو

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق