الإمارات تغيث نازحين بالحديدة وتروي 136 منطقة بسقطرى

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الثلاثاء - 15 سبتمبر 2020 - الساعة 03:45 م بتوقيت ،،،

4 مايو / متابعاتواصلت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية جهودها الإنسانية بتقديم سقيا ماء نظيفة لأكثر من 136 منطقة تعاني من شح المياه في مختلف أرياف أرخبيل تزامناً مع توزيع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي المواد الإغاثية لأكثر من 1200 أسرة نازحة، تعيش في مخيم العليلي بمديرية الخوخة التابعة لمحافظة ، ضمن برنامجها الإغاثي الدوري، والذي ينفذ كل 21 يوماً، لتوزيع المساعدات الغذائية لآلاف النازحين والمحتاجين على امتداد الساحل الغربي، الذي يشمل محافظتي والحديدة.

وتعد هذه المبادرة استمراراً لحملة سقيا التي تنفذها المؤسسة لتوفير المياه النظيفة والصحية للمناطق التي تعاني من الجفاف في أرياف سقطرى بسبب تأخر هطول الأمطار الموسمية، حيث تسير المؤسسة صهاريج المياه بشكل يومي إلى القرى ومناطق أرخبيل سقطرى التي تعاني شح المياه النظيفة.

طرق وعرة

وتجتاز الفرق الإغاثية طرقاً وعرة من أجل الوصول إلى تلك القرى النائية لتزويدها بمياه الشرب النظيفة بعد أن كانت الأسر تتكبد المشاق وتكاليف مادية كبيرة في سبيل الحصول على كميات بسيطة من المياه.

ومن أجل تحقيق ذلك تقوم مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية بحفر الآبار الارتوازية في مناطق مختلفة داخل الجزيرة وتزويدها بمضخات تعمل بالطاقة الشمسية وصهاريج لنقل المياه النظيفة من الآبار إلى تلك المناطق النائية للتخفيف من معناة السكان، وعبر أبناء المناطق المستفيدة عن شكرهم وتقديرهم لدولة العربية المتحدة على مبادرة حملة سقيا ماء المستمرة عبر صهاريج مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية والتي تؤدي دوراً إنسانياً كبيراً في توفير احتياجات السكان من المياه النظيفة في مختلف مناطق الأرخبيل.

مواد إغاثية

على صعيد متصل، وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي المواد الإغاثية لأكثر من 1200 أسرة نازحة، تعيش في مخيم العليلي بمديرية الخوخة التابعة لمحافظة الحديدة، ضمن برنامجها الإغاثي الدوري، والذي ينفذ كل 21 يوماً، لتوزيع المساعدات الغذائية لآلاف النازحين والمحتاجين على امتداد الساحل الغربي، الذي يشمل محافظتي تعز والحديدة. وتولت الفرق الإغاثية للهيئة توزيع المواد الإغاثية لـ 1200 أسرة تعيش في المخيم، الذي أقيم عقب فرارهم من مناطق سيطرة الميليشيا، أو من مناطق المواجهات معها، بهدف التخفيف من معاناتهم جراء الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشونها، حيث تقوم الهيئة بتوزيع السلال الغذائية بشكل دوري في كل 21 يوم للنازحين في هذه المخيمات.

ووجهت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في الخوخة الشكر والتقدير للجهود الإنسانية والعطاء اللامحدود لدولة الإمارات ممثلة بذراعها الإنسانية هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، والمقدم للنازحين والفقراء في المديرية. وأكدت أن الإمارات السباقة دوماً، والرائدة في العمل الإنساني وتقديم المساعدات سواء عند حدوث الكوارث الطبيعية، أو في التخفيف من معاناة الأهالي والنازحين جراء الظروف المعيشية الصعبة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق