فوضى امنية تضرب العاصمة صنعاء .. العثور على موزع مقتولا وإختطاف صيرفي الى جهة مجهولة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

السبت - 12 سبتمبر 2020 - الساعة 05:48 م بتوقيت ،،،

4 مايو / متابعات

أفادت مصادر محلية، أنه تم العثور على الشاب هشام سعيد عبد الولي الأكحلي، صباح الجمعة، مقتولاً داخل سيارته في شارع الستين شمال أمانة العاصمة جوار جامعة الإيمان سابقًا.

المصادر أكدت أن الشاب كان يعمل في بيع وتوزيع الأدوية والمستلزمات الطبية، ولديه مشروعه الخاص في تسويق أدوات التجميل، بالإضافة إلى أنه كان يعمل في السابق مشرفًا في شركة "ليون" العالمية لسنوات عدة، وهو ابن الدكتور عبد الولي سعيد الأكحلي.

مقربون أكدوا أن الذي أطلق النار كان يجلس بالمقعد الخلفي للسيارة وأن الرصاصات اخترقت رأس الضحية وخرجت من إحدى عينيه، وقبل أن يغادر القاتل ترك رصاصتين في جيب هشام ومضى.

الأكحلي شاب ينتمي إلى محافظة ، وقد طالبت أسرته والعديد من المواطنين الأجهزة الأمنية التابعة لمليشيا إلقاء القبض على القتلة وإحالتهم إلى القضاء.

من جهة أخرى تعرض رجل الأعمال محمد مرشد صاحب محل " للصرافه" للاختطاف نهار الجمعة في العاصمة .

وذكر شهود عيان أن مرشد غادر محل الصرافة في قلب الأمانة ليتم ملاحقته من قبل مجموعة من الأشخاص حتى شارع تونس.

وتضيف الأنباء إنه تم اختطافه هو وسيارته واقتياده إلى جهة مجهولة، فيما تؤكد الروايات أنه تم أخذه إلى مدينة عمران المجاورة لمحافظة صنعاء، ما يعني أن الخاطفين مروا بالعديد من نقاط التفتيش التابعة للحوثيين.

تجدر الإشارة إلى أن ثمة انفلاتاً أمنياً غير مسبوق في المحافظات الواقعة تحت سيطرة مليشيا الارهاب الحوثية ومنها العاصمة صنعاء.

على ذات الصعيد بدأت التسريبات تظهر خيوطًا جديدة لقضايا شرف وقضايا جنائية أخرى على ذمة قضية عبدالله قائد الأغبري الذي قتل في 26 أغسطس الماضي داخل محلات السباعي للجوالات في شارع القيادة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق