العميد الوليدي : اعتصام العسكريين الجنوبيين سلميا وسيمضي قدما حتى نيل حقوقهم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

السبت - 11 يوليه 2020 - الساعة 10:51 م بتوقيت ،،،

4 مايو / متابعات
اكد مدير دائرة التوجيه المعنوي للقوات المسلحة والمقاومة الجنوبية العميد الركن/ علي منصور الوليدي أنه لا صحة للأخبار التي تتحدث عن تجاوب الجهات المعنية مع مطالب المعتصمين العسكريين والامنيين الجنوبيين ، بصرف راتب شهرين خلال اسبوع.

واوضح العميد منصور أن هذه التسريبات مجرد محاولات يائسة لتثبيط معنوية المشاركين في الاعتصام ولافشال فعالية يوم غد التصعيدية الكبرى التي دعت اليها الهيئة العسكرية والأمنية العليا المنظمة للاعتصام الجنوبي المفتوح.

وأكد العميد منصور أن اللجنة المنظمة للاعتصام رفضت كل المساومات والضغوطات والتهديدات التي مورست عليها لرفع الاعتصام بذريعة المخاوف الأمنية المزعومة او خروج الاعتصام عن السيطرة او الاضرار باشقاءنا وضيوفنا الكرام من قيادة دول العربي او نقل الاعتصام الى ساحة العروض بخور مكسر.
وأكد العميد علي منصور على سلمية الاعتصام وعلى احترام ضيوف من اشقاءنا في قيادة معسكر دول التحالف العربي شركاءنا في المعركة المصيرية المشتركة "عاصفة الحزم" الذي نعتبر جيشنا وأمننا ومقاومتنا الجنوبية وحزامنا الأمني ، جزء رئيس من منظومة الأمن الاستراتجي الخليجي في المنطقة.
وأشار العميد منصور في تصريحه الى أن رسالة وبيان المعتصمين كانت حقوقية وأنسانية بحته ، واضحة وغير قابلة للتسيس والمزايدة عليها مستمدة منطقية مظامينها المطلبية والحقوقية المشروعة من محددات بيان اعلان عاصفة الحزم ، التي جاءت لعودة أمن واستقرار والجنوب جزء ثنائي رئيس في خارطته السياسية الحالية وطبقا لمشروعية قرارات الدولية بعودة الأمن والاستقرار في اليمن وإنهاء الحرب ومنع البلاد من التدهور الانساني والمجاعة .
وقال العميد علي منصور " ان العسكريين والامنيين والمقاومة الجنوبية وأسر الشهداء والجرحي هم الشريحة الاجتماعية الكبرى كان ينبغي ان يكونوا في مقدمة المشمولين حقوقيا وقانونيا برعاية دول عاصفة الحزم والمجتمع الدولي طبقا للقانون الدولي ، لذلك فاعتصامهم سلمي وجوهره انساني وحقوقهم مشروعة دوليا ورسالتهم الى دول الاقليم والمجتمع الدولي وصلت وينبغي أن تقرأ جيدا! ".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق