أمن عدن يرد على خفر السواحل ويتهمها بتسهيل عمليات تهريب أسلحة تركية لسواحل اليمن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
bf9e94aa-cf48-4723-b48f-21d110dda41f.jfi

اخبار وتقارير

الإثنين - 18 مايو 2020 - الساعة 11:50 م بتوقيت ،،،

4 مايو / خاص

استغربت إدارة أمن العاصمة عدن، من تصريحات تداولتها وسائل الإعلام منسوبة لمصلحة خفر السواحل تتهم فيه الإدارة الذاتية للجنوب بمنعها (مصلحة خفر السواحل) من مزاولة مهامها في مكافحة التهريب.
وأكدت إدارة أمن عدن، في بيان لها عدم صحة تلك الادعاءات، واعتبرتها تصب في إطار المغالطات واعتساف الحقيقة، وهو ما جبلت عليه المؤسسات التابعة للحكومة التي يسيطر عليها تنظيم الإخوان المسليمن.
وقال البيان، إن إدارة أمن عدن ومن خلال مصلحة خفر السواحل التابعة لها كانت وما زالت تنهض بمهام كبيرة في تأمين الملاحة الدولية وفي مكافحة الإرهاب ومنع التهريب، في الحدود والقدرات المتاحة بالتعاون مع الأشقاء في العربي، وهو الدور الذي عجزت عن القيام به مصلحة خفر السواحل التابعة لحكومة الشرعية.
واتهم البيان مصلحة خفر السواحل بالتراخي في أداء مهامها والتغاضي عن قصد ولأكثر من مرة عن عدد من عمليات تهريب السلاح التركي إلى السواحل اليمنية رغم إبلاغها كتابياً بذلك من قبل أمن عدن وكذا تغافلها بل وتسهيلها لعمليات تهريب السلاح وعناصر القاعدة عبر السواحل اليمنية.
وأكدت إدارة أمن عدن أن هنالك تنسيقا بين والتحالف العربي في تنفيذ عدد من المهام ومنها القيام بمهام مشتركة في عمق مناطق العدو وكذا تنفيذ مهام خاصة بمكافحة الإرهاب ومنع التهريب من السواحل الجنوبية.
واستغربت إدارة أمن عدن من إصرار مصلحة خفر السواحل على تسليم الزورق الوحيد التابع للمصلحة بعدن والخارج عن الخدمة منذ سنوات، بحجة الاحتياج إليه في تأمين الملاحة الدولية وهي مهمة مسندة في الأصل لقوات التحالف العربي منذ بدء عاصفة الحزم.
وأشار البيان إلى أن قيادة الإدارة الذاتية "أبدت لمدير مصلحة خفر السواحل عند زيارته لمقرها استعدادها للتعاون معه فيما يخدم المصلحة العامة، على أن يتم ذلك عبر مراسلات رسمية من الأشقاء في التحالف توضح طبيعة ونوعية وموعد المهام المطلوب تنفيذها، وهو ما لم تتلق عليه رداً حتى الآن".
وعبرت ادارة امن عدن عن اسفها للمغالطات الواردة في تصريحات قيادة خفر السواحل، وأكدت جهوزيتها واستعدادها للتعاون مع الأشقاء في التحالف العربي لتنفيذ أي مهام تكفل حماية الملاحة الدولية ومكافحة الإرهاب ضمن خطة التحالف.
هذا وكانت وسائل إعلام عربية بما فيها قناتي العربية والحدث السعوديتين ، قد نقلت عن مصدر مسؤول في التحالف العربي قوله، أن الانتقالي منع قوات خفر السواحل اليمنية عن أداء مهامها ‏، وقال انه لم يتجاوب مع التحالف بشأن استمرار عمل قوات خفر السواحل اليمنية، وهو ما نفته ادارة امن عدن.




10ec596aa2.jpg
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق