حزام أمن مسيمير لحج ينفي إدعاءات المدعو انيس منصور ويؤكد تواجده في جبهة شقرة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
دحضت قيادة قطاع الحزام الأمني في مديرية المسيمير الحواشب محافظة إفتراءات ومزاعم المدعو انيس منصور حميدة واكاذيبه التي ادعى من خلالها رفض قيادة قطاع الحزام بالمديرية المشاركة في معركة إجتثاث الإرهاب بمديرية شقرة محافظة أبين.

ونفت قيادة القطاع في بيان أمني شديد اللهجة اصدرته بهذا الخصوص نفياً قاطعاً صحة إدعاءات البوق الإخواني انيس منصور حميدة الذي قام بتجيير ونشر حديث كاذب ومفبرك وعار عن الصحة على صفحته في تويتر اشار من خلاله الى ان قطاع الحزام الأمني بمديرية المسيمير محافظة لحج قد رفض السماح لأفراده بالذهاب الى جبهة منطقة شقرة في أبين للمشاركة في المعركة هناك وتعزيز القوات الجنوبية، فنحن نستغرب هذه الإفتراءات والكلام غير المسؤول الصادر من شخص تجرد من كل الأخلاقيات الأدبية والمهنية حتى اصبح منبوذاً من الجهة التي يقوم بالتطبيل لها والدفاع عنها وهي ما تسمى بالشرعية والتي اعلنت عدة مرات في بيانات رسمية برائتها منه ونفت صلتها به وعدم حمله لأي صفة تمثيليه لها ومع ذلك ظل هذا الشخص المسخ والمجرد من الأخلاقيات يسير في تيار الكذب والدجل والإفتراء وإثارة الفتن والنعرات والتحريض والتعبئة ضد الوطن الجنوبي الذي احتضنه وعاش فيه سنين طويلة من عمره، كما ان هذا الشخص المأجور والبوق الرخيص الذي يمتهن منذ الفترة الدجل والنفاق ويمارس مهمة إنتحال صفات الأخرين والحديث بأسمهم وينفذ اجندة إرهابية خارحية معروفة بعدائها لشعب ولدول العربي فهو ليس وصي لا يحق له ان يتحدث بأسم الجنوب وابنائه ويجب ان يفهم هذا البوق الرخيص واولياء نعمته ان الجنوب ورجاله وقيادته العسكرية والأمنية والسياسية خط احمر واي تطاول يمس قامات الجنوب وهاماته هو يعلم علم اليقين كيف ستكون عواقبه، عموماً نؤكد للجميع بان المدعو انيس منصور قد اظهر خيانته العظمى للوطن كما انه يعتبر عميل للعدو لذا لا يحق لهذا الخائن العميل التحدث عن قضايا وجبهات الجنوب، كما نؤكد للرأي العام بإن قوات قطاع الحزام الأمني بالمسيمير الحواشب محافظة لحج قد دفعت بتعزيزات عسكرية كبيرة منذ اللحظات الأولى لإندلاع معارك شقرة لكون هذه المعركة المصيرية هي بمثابة ملحمة الحسم والإنتصار لكافة ابناء شعب الجنوب، كما ان قطاع الحزام قد عزز خلال اليومين الماضيين مواقع القوات المسلحة الجنوبية المرابطة في جبهة شقرة بسرية من المقاتلين المؤهلين بأعلى درجات الكفاءة والمهارة القتالية ذهبت للمشاركة في رحى هذه المعركة تحت قيادة القائد رامي فاروق الحوشبي أركان القطاع وما يزال حتى هذه اللحظة نشامى الحواشب يخوضوا مع بقية رفقاء درب السلاح من ابطال الجنوب ويسطروا اروع البطولات في ملحمة العزة والكرامة حيث تمتزج دمائهم هناك بدماء اشقائهم جند ربي من ابطال الجنوب لأجل تحرير ثرى هذا الوطن وانتصاراً لقضيته العادلة.

كما اننا في الحزام الأمني قطاع مديرية المسيمير الحواشب محافظة لحج اذ نستغرب هذه الفبركات والخزعبلات التي يتحفنا بها بين الفينة والأخرى المعتوة انيس منصور حميدة نجدد تأكيدنا الدائم والمستمر على اننا في اتم الجهوزية والأستعداد لخوض غمار اي معركة دفاعاً عن حياض ارض الجنوب في اي بقعة من هذه الأرض الطاهرة، وسنظل كما عهدنا الجميع اوفياء للجنوب ورهن اشارة لقيادته السياسية والعسكرية والأمنية ممثله بفخامة الأخ الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس المجلس الإنتقالي الجنوبي القائد الأعلى للقوات المسلحة والأمن وذلك لتنفيذ اية مهام أمنية او عسكرية ذوداً عن ثرى هذا الوطن الغالي فلتخرس هذه الأبواق ولتمت بغيضها الدفين.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق