القوات الجنوبية تكبد مليشيا الاخوان خسائر فادحة في منطقة "قرن كلاسي"

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

4 مايو / خاص


كبدت القوات الجنوبية، اليوم السبت، مليشيات الإخوان خسائر فادحة في الأرواح والعتاد، في معارك ضارية دارت في منطقتي الشيخ سالم وقرن كلاسي.
واكدت مصادر ميدانية إن القوات الجنوبية اغتنمت 27 طقما عسكريا ودبابة ومدفعا وعددا من العربات القتالية.
فيما وقع 26 جنديا من الجنود التابعين للقائد الإخواني أبو معيلي في قبضة قوات اللواء 11 صاعقة المتمركزة في حبيل برق بمنطقة باتيس بعد ان لاذوا بالفرار من مدينة شقرة الساحلية.
وقالت مصادر عسكرية ميدانية " ان القوات المسلحة الجنوبية تمكنت من إحكام قبضتها على منطقة "قرن الكلاسي"، وتواصل في الأثناء ملاحقة بقايا الجيوب الإخوانية في ضواحي المنطقة".
وأضافت المصادر "إن القوات الجنوبية تواصل تقدمها صوب مدينة شقرة الساحلية بعد تهاوي دفاعات الإخوان وفرار مقاتليهم صوب العرقوب مخلفة عشرات القتلى والجرحى".
وافادت مصادر في مدينة شقرة إن دوي معارك عنيفة تدور في منطقة وادي ثلا على تخوم المدينة الساحلية".
و شوهدت عشرات الأطقم تقل عشرات الجرحى من جنود بن معيلي إلى منطقة العرقوب، وسط هروب جماعي وهستيري للمليشيات الإخوانية وبأسلحتهم الثقيلة باتجاه مدينة شقرة.

-اسر قائد اللواء 115

وأسرت القوات المسلحة الجنوبية اليوم السبت، العميد سيف القفيش قائد اللواء 115 مشاة بمحافظة أبين جنوبي ، بعد مواجهات عنيفة مع الميليشيات الإخوانية في جبهات محاذية لمنطقة قرن الكلاسي.
والعميد سيف هو نجل اللواء علي القفيش، أحد القيادات العسكرية البارزة المحسوبة على النظام السابق، والذي عمل في كنفه لسنوات، وهو من مواليد مديرية لودر بأبين.
عمل سيف القفيش في السلك العسكري لسنوات، قبل أن يتم تعيينه في فبراير/شباط 2018 قائدا للواء 115 مشاة في لودر وترقيته لرتبة عميد.
ولم يكن سيف ذا صيت كبير قبل ذلك التاريخ، لكنه اشتهر بعدها باعتباره أحد القيادات العسكرية المناهضة للمجلس الانتقالي، واستعانت به الميليشيات الإخوانية المحسوبة على الحكومة للقتال.
وترك القفيش مديرية لودر مؤخرا واتجه صوب مديرية شقرة الساحلية في إطار التحشيدات التي تنفذها الميليشيات الإخوانية في المنطقة لمواجهة القوات الجنوبية في أبين.
ويضم اللواء 115 أسلحة متنوعة، منها معدات ثقيلة وأسلحة متطورة وأخرى ذات أهمية عسكرية كبيرة.
وقال مصدر ميداني إن " القوات المسلحة الجنوبية سيطرت على كل هذا العتاد اليوم عندما أسرت سيف القفيش، حيث تم نقله إلى جهة آمنة".
وظهر العقيد مختار النوبي قائد اللواء الخامس دعم وإسناد اليوم بجانب اللواء سيف القفيش بعد القبض عليه.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق