"ذوالنورين" تنفذ حملتها الثانية لإزالة المستنقعات بمخيم الصوامع بالمعلا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

نفذت مؤسسة ذو النورين الخيرية التنموية الحملة الثانية على التوالي في مخيم الصوامع بمديرية المعلا في .

 وقامت المؤسسة باحضار شيولات لازالة الارض الحاملة للقمامة والنفايات واخراج القمامة خلال اليومين الماضيين والتي تسببت بانتشار الفيروسات والاوبئة، خصوصا  بعد هطول الامطار التي ادت الى تشبع سطح الارض واثرت على نازحي المخيم وحرصت المؤسسة على سلامة الارض لاجل النازحين وعدم تفشي الامراض .

كما قامت بابعاد الركام المهدم في المخيم المتسبب بتكون مستنقعات مياه حاملة للبعوض والحشرات الناقلة لمختلف الاوبئة والامراض وعملت المؤسسة في ذات الحين على تسوية سطح ارض المخيم وعمل مجرى للمياه الصرف الصحي او امياه الامطار او المياه التي يقومون باستعمالها مما يضمن عدم بقاء المياه "الراكدة" بالمخيم.

ومن جانبها صرحت رئيسة مؤسسة ذو النورين الخيرية التنموية الأستاذة نور عيدروس بان تم اقتلاع سطح الأرض المسبب للمرض لهؤلاء النازحين الذي لا حول لهم ولا قوة والتي تدمرت منازلهم بالحديده بسبب الحرب .

واشارت عيدروس الى واجبنا تجاه اخوانا ان نعززهم ونكرمهم ونساعدهم  بما استطعنا والمؤسسة لم تقتصر على خلع الأرض الضاره فقد قمنا على تسويت كل ارض المخيم وابعاد الركام المتهدم لسهول دخول العربات المتنقلة اليهم وقمنا على عمل مجرى للمياه لأجل أن تخرج خارج الخيم لضمان صحة وسلامة اهالي المخيم .

واضافت عيدروس: غفلت الجهات المعنية والمنظمات وكذلك فاعلين الخير عن هذه الاماكن وعن الناس المكسورين  وعن امكانهم القاطنين بها والتي قد تكون مكانا لتكاثر الاوبئة والفيروسات، مؤكدة ان المكان مازال  يحتاج الى الكثير من الاشياء مثل الحمامات المتنقلة وغيرها، راجية من اهل الخير ورجال الوطن التدخل في مساعدتنا لاعانة هؤلاء الناس.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق