واشنطن تطالب بالتحقيق في تورط إيران بغرق مهاجرين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الثلاثاء - 05 مايو 2020 - الساعة 07:15 م بتوقيت ،،،

4 مايو / متابعاتأعربت واشنطن عن قلقها إزاء غرق عدد من المهاجرين الأفغان بعدما أجبرهم حرس الحدود الإيرانيون على عبور نهر بين البلدين الأسبوع الماضي، مطالبة بفتح تحقيق.

وفتحت الحكومة الأفغانية تحقيقا بشأن الأنباء التي أشارت إلى أن المهاجرين غرقوا الجمعة وهم في طريقهم للعبور بشكل غير قانوني إلى البلد المجاور من ولاية هرات (غرب).

وأفادت سفارة واشنطن بكابول عبر تويتر، "نشارك الحكومة الأفغانية والمجتمع المدني والناس قلقهم بشأن التقارير عن عمليات القتل والانتهاكات بحق مهاجرين أفغان على الحدود مع إيران".

وأكدت أنها تدعم قرار كابول فتح تحقيق بشأن إيران.

وقالت نائبة مساعد وزير الخارجية الأمريكي لجنوب آسيا أليس ويلز عبر تويتر إن "معاملة إيران القاسية وانتهاكاتها بحق المهاجرين الأفغان المزعومة في هذه التقارير مروّعة".

ودعت إلى "محاسبة من تثبت مسؤوليتهم عن هذا النوع من الانتهاكات".

وقالت لجنة حقوق الإنسان الأفغانية الأحد إنها تحدثت الى ناجين اتهموا القوات الإيرانية بضربهم وتعذيبهم. 

وجاء في بيان للجنة الأحد أن المهاجرين "أجبروا على عبور نهر هريرود، غرق بعضهم نتيجة ذلك ونجا البعض الآخر". 

وأفاد مسؤول حكومي أفغاني طلب عدم ذكر اسمه بعد الحادثة أن سبعة مهاجرين أفغان لقوا حتفهم وفقد 30، بناء على شهادات ناجين عادوا إلى هرات. 

وهناك بين مليون ونصف مليون وثلاثة ملايين لاجئ أفغاني يعيشون ويعملون في إيران، أغلبهم عمال مياومون في مشاريع البناء.

وعاد عشرات آلاف اللاجئين إلى أفغانستان بعد تفشي فيروس المستجد، لكن يسعى كثيرون منهم إلى العودة مع تخفيف القيود في إيران. 

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق