محلل جنوبي ينتقد تسيس الاعلام وتوصيف حالات الوفاه بعدن بالحميات وكورونا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الثلاثاء - 05 مايو 2020 - الساعة 02:43 م بتوقيت ،،،

4مايو/ خاصانتقد الكاتب والمحلل السياسي الجنوبي سعيد بكران نشر بعض المواقع الاخبارية لارقام الوفيات العامة واعداد المقابر بعدن على انها جميعها قضت بسبب الحميات متجاهلين ان ان هناك اسباب عديدة للوفاه في المدن التي تعج بالسكان.

وقال بكران في منشور له :استخدام أرقام الوفيات العامة في مدينة كعدن ونشر كشوفات من المقابر وتحميل كل الوفيات على انها اصابات بالمكرفس والضنك وكورونا عمل قذر ودنيئ ولا علاقة له بشي الا انه اعلام مسيس وغير مهني ولايخدم المدينة بل يهزم نفوس سكانها ويبث الخوف.

واشار ليس كل وفاة في المدن اليوم توفيت بالمكرفس او الكورونا او الضنك موضحا ان المقابر تتلقى الوفيات العامة قبل الكورونا والمكرفس وبعده الكورونا والمكرفس.

وخاطب المواقع الاخبارية:ليست هذه الطريق التي تحذرون بها الناس من المشكلة
أما بيانات ومعلومات صحيحة متطابقة واما تصمتوا.

واضاف: هناك الف سبب للوفاة هل انعدمت الان كل أسباب الوفيات العامة في المدن التي يسكنها الملايين من البشر ولم يعد الموت والوفاة الا بالكورونا والمكرفس؟
اصبحتم تسوقون كل الوفيات وتنشرون الأرقام والكشوفات على أنها بسبب نوع واحد؟

وتابع قائلا: كم تحملت عدن سفاهة وحقد اعلام الفحش والغباء والتسييس القذرارحموا عدن من هذا العدوان النفسي والمعنوي والأخلاقي الذي يضغط على نفسيات ساكنيها منذ سنوات ..يحرك هذا الإعلام أشخاص معاتيه بلا اخلاق ولا اي درجة التزام مهني.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق