العالم نحو إعادة فتح الاقتصاد وتحذيرات من موجة ثانية للوباء

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

المصدر: البيان، وكالات
تستعد دول العالم، لدخول مرحلة استئناف العمل وإعادة فتح نشاطها الاقتصادي، بعد قرار التخفيف من إجراءات العزل والذي طبقته دول عدة، ما دفع بأخرى إلى تقديم موعد رفع القيود، بينما حذرت أخرى من موجة ثانية للوباء بعد انتهاء الصيف.

وقال باحثون من مركز بحوث الأمراض المعدية في جامعة مينيسوتا، إن السيطرة على الفيروس أمر صعب جداً لأنه ينتقل عن طريق أشخاص لا تبدو عليهم أي أعراض للمرض. ويحذر علماء الأوبئة من موجة تفش ثانية ويقولون، إن الوباء قد يستمر إلى ما بعد العام 2022. ونبّه الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، إلى أن رفع إجراءات العزل العام في 11 مايو الجاري ما هو إلا خطوة أولى. وقال ماكرون: «لن يكون 11 مايو هو الممر إلى الحياة الطبيعية.. هناك عدة مراحل، و11 مايو واحد منها».

من جهته، قال رئيس وزراء المجر، فيكتور أوربان، إنه يجب على البلاد الاستعداد لموجة ثانية محتملة من تفشي الفيروس في أكتوبر ونوفمبر المقبلين، على الرغم من أن انتشار الفيروس من المرجح أن يتباطأ في الصيف. وسترفع المجر جانباً كبيراً من القيود في المناطق الريفية بعد غدٍ الاثنين. من جهتها، خفّفت النمسا إجراءات الحجر بعد الانحسار الشديد في عدد الإصابات.

وأما في أستراليا، فذكرت الحكومة، أنها ستجتمع قبل أسبوع من الموعد المحدد لاتخاذ قرار بشأن تخفيف إجراءات التباعد الاجتماعي، مع تناقص أعداد الإصابات الجديدة بالفيروس، وتزايد الضغوط لإعادة فتح الشركات والمدارس.وسجلت أستراليا نحو 6700 إصابة و93 وفاة، وهو ما يقل بكثير عن المستويات المعلنة في الولايات المتحدة وأوروبا. وقال رئيس الوزراء سكوت موريسون «نحن في حاجة لإعادة فتح اقتصادنا ومجتمعنا».

آسيويا، أعلن رئيس وزراء ماليزيا، محيي الدين ياسين، أن بلاده تعتزم تخفيف قيود الإغلاق. وأقر بأن الإغلاق قد أضر بالاقتصاد والتجارة، وقال: «علينا أن نجد سبلاً لتحقيق توازن بين علاج اقتصاد البلاد والتعامل مع كوفيد 19».

استئناف عمل

وفي القارة السمراء، بدأت عدد من الدول أمس، تخفيف إجراءات العزل، إذ بدأت جنوب إفريقيا رفعاً تدريجياً لسلسلة تدابير فرضتها قبل خمسة أسابيع عبر السماح بتشغيل جزء صغير من الاقتصاد.ومنذ منتصف الليلة قبل الماضية سمح لنحو 1.5 مليون شخص باستئناف العمل بشروط، في قطاعات البناء والنسيج والصيانة.
من جهتها، أعلنت رواندا، أنها ستبدأ بتخفيف إجراءات العزل بعد غدٍ، عبر السماح لمواطنيها بالتنقل خلال النهار بعد حجر دام ستة أسابيع. وتستعد نيجيريا كذلك لتخفيف الحجر.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق