قيادي بانتقالي ابين يكشف تفاصيل ال 10 الايام الماضيه بين الانتقالي ومليشيا الاصلاح في شقرة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

السبت - 04 أبريل 2020 - الساعة 11:56 ص بتوقيت ،،،

4مايو/ خاصكشف القيادي بالمجلس الانتقالي الجنوبي متعب الحسيني العلهي عن تفاصيل مادار خلال ال 10 الايام الماضيه بين المجلس الانتقالي ومليشيا الاصلاح في شقرة الذين وصفهم ب "جماعة شقره" قائلا: انه بالرغم ان تفاصيل مادار كان سرياً ولكن سنضعكم في الصوره لتعرفوا نواياء اصحاب الفتن.

وسرد العلهي في منشور له على الفيسبوك تلك التفاصيل قائلا: قبل عشره ايام تلقى انتقالي أبين برئاسة العميد الحوتري دعوة من محافظ ابين اللواء ابوبكر حسين وذهبنا الى منزل المحافظ واخبرناه بأن اللقاء ودي وليس رسمي .

وتابع قائلا:عند وصولنا الى منزل المحافظ اخبرنا انه يتواصل مع قيادات عسكريه جنوبيه على راسهم العميد جواس وفضل حسن وقال انا ذاهب اليوم للقاء بهم في عدن ومنها سنذهب الى شقره للقاء بالاخوه في شقره ونريد نطلعكم على رأينا ومقترحنا وابداء رأيكم حول ذلك.

واورد العلهي ابرز نقاط مقترح الوساطة التي تمثلت بالاتي :

انسحاب كافة القوات الشماليه من شقره وعودتها من حيث اتت..يتزامن هذاالانسحاب مع انسحاب جزئي لقوات الانتقالي من حسان..

بعد ذلك انسحاب لوا القفيش ومجلده الى مواقعها السابقه في لودر وموديه، يرافق ذلك عودة مدير الامن ابو مشعل الى زنجبار.

الخطوه الثالثه انسحاب الصبيحي الى لودر. يرافق ذلك دخول لواء سند الرهوه وافراده الى عدن معاشيق حسب .. ثم تنسحب كافة القوات الجنوبيه من أبين وتعود الى ثكناتها.

واضاف العلهي وافقنا على ذلك من اجل المصلحه العليا للوطن وحقن دماء الحنوبيين قلنا سنتنازل.

واسترسل بالقول:ذهب محافظ ابين الى عدن ومنها الى شقره والتقوا بالقياده هناك. وكلهم وافقوا على المقترح ورفضه بن معيلي وعبدالله الصبيحي ومجلده قائلين ان هذا الاقتراح لايعنينهم مؤكدين رفضهم وعدم قبولهم اي مقترح وانهم سيدخلون عدن بالحديد والنار ولا عودة لقوات بن معيلي.

واوضح انه بعد ان فشلوا في اقناعهم استدعاهم محافظ ابين قبل يومين واخبرهم ان بن معيلي رفض العودة ومعه عبدالله الصبيحي وسند مجلده وجهنا سؤالاً له وقلنا له ماهو موقفكم انتم كقيادات جنوبيه في الوسط.

واشار الى المحافظ اجابهم بانه ابلغ عبدالله الصبيحي اننا نحملك مسؤلية ماقد يحدث من قتل في ابناء ابين والجنوب .

وقال العلهي على لسان الانتقالي اما نحن سنكون شاهدين عليك انت ومن معك انك تعمل على تفجير الوضع واشعال فتنه بين الجنوبيين ارضاء لحزبك وهذا مالانسمح به وعليه اننا نتبراء امام الله من اي حدث قد يحصل اما جنودنا قد حفروا الخنادق ولن يخرجوا منها الا اذا فارقوا الحياه.

واختتم منشورة بالقول: لن نسلم عدن لعصابات الاخوان الا على جثثنا وسيتحول ابناء جميعهم مقاومه لاننا على حق وهم عاى باطل والله مولانا ولا مولى لهم..

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق