الانتقالي:تقدم جيش الشرعية نحو زنجبار تصعيد غير مبرر وهروب مخز من هزائمهم المتكررة بجبهات الشمال

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الجمعة - 03 أبريل 2020 - الساعة 09:50 ص بتوقيت ،،،

4مايو/ اراموصف تقدم قوات الجيش نحو زنجبار عاصمة محافظة أبين، بأنه ”محاولة استفزازية وتصعيد غير مبرر“.

وقال المتحدث الرسمي باسم المجلس الانتقالي الجنوبي، نزار هيثم: ”هذا التقدم تكرار لسلسلة الخروقات العسكرية، ومحاولة للاستفزاز والتصعيد غير المبرر، الذي يأتي في وقت يعيش فيه العالم بأسره واقعًا مؤلمًا بسبب وباء القاتل“.

وأضاف هيثم في تصريح لـ“إرم نيوز“، أن تقدم الجيش باتجاه زنجبار، ”دليل على عدم جدية القوات الغازية بتنفيذ ، وهروب مخز من واقع الهزائم المتكررة بجبهات الشمال وتواطؤ للإخوان المسلمين مع “، على حد قوله.

وكانت مصادر محلية في أبين، قالت لـ“إرم نيوز“، إن ”وحدات من قوات الجيش المتمركزة في منطقة قرن الكلاسي، غربي مدينة شقرة، تقدمت أمس الخميس بشكل مفاجئ لمسافة تزيد عن كيلو متر ونصف، باتجاه مواقع تمركز القوات العسكرية الموالية للمجلس الانتقالي الجنوبي، بمنطقة الشيخ سالم، شرقي زنجبار“.

وعلى صعيد متصل، أفادت وسائل إعلام محلية، بتعرض وحدات عسكرية تابعة لقوات الجيش لكمين مسلح نفذه مسلحون، بمديرية المحفد، شرقي محافظة أبين، المتاخمة لمحافظة ، أسفر عن إصابة أحد أفراد قوات الجيش.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق