حفاظاً على الاتاوات..الحوثيون ينقلون أسواق بيع القات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الإثنين - 23 مارس 2020 - الساعة 11:42 ص بتوقيت ،،،

4مايو/ الشرق الاوسطرغم إطلاق الناشطين اليمنيين دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي للتحذير من خطورة أسواق «القات»، لجهة أنها بيئة خصبة أكيدة لانتشار فيروس «» المستجدّ، فإن الانقلابيين يخشون أن يؤدي إغلاقها إلى حرمانهم من مليارات الريالات التي تتم جبايتها من الباعة والمزارعين على هيئة ضرائب.

وفي هذا السياق، اكتفت الجماعة الحوثية باتخاذ قرار يقضي بنقل أسواق بيع القات إلى أماكن مفتوحة، غير أن ذلك يعني بقاء هذه الأسواق لكي يتجمع فيها مئات الآلاف من الناس.

ويقول عاملون في القطاع الصحي إن خطر أسواق «القات» في حال انتشار «كورونا» في سيسبب كارثة حقيقية، نظراً لأن كثيراً من اقتصاد السوق المحلية يقوم على زراعة هذه النبتة وتسويقها يومياً، حيث يعمل في هذا المجال عشرات الآلاف من السكان.

وأكد المختصون الصحيون أن قرار الجماعة بنقل الأسواق من أماكن مغلقة إلى أماكن مفتوحة لا يفي بالغرض من منع التجمعات الكبيرة التي تشكل بيئة مناسبة لانتقال أي عدوى محتملة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق