استنكار مجتمعي في ابين للعمل الإرهابي الذي استهدف اليوسفي ورفيقه

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الجمعة - 20 مارس 2020 - الساعة 09:38 م بتوقيت ،،،

4 مايو / متابعات
استنكر عدد من الشباب والناشطين ومنظمات المجتمع المدني بمحافظة أبين، جنوبي ، الحادثة الإجرامية الشنيعة التي تعرض لها أحمد فؤاد منسق الهلال الأحمر الإماراتي لدى اليمن، والشاب محمد طارق العضو التطوعي ضمن فريق الهلال الإماراتي.
خالد إبراهيم الشيخ، منسق الهلال الأحمر الإماراتي السابق بمحافظة أبين قال: في حادث إجرامي بشع وشنيع تم اختطاف زميلنا واخونا منسق مشاريع الهلال الأحمر الإماراتي المهندس أحمد فؤاد اليوسفي وزميله محمد طارق.
وأضاف، للأسف هذا حادث أليم وشنيع بحق رجل خدم المحافظات المحررة لخمس سنوات، وقدم كل وقته وجهده لذلك.
من جهته طالب الناشط المجتمعي أحمد صالح، الجهات الأمنية بسرعة التحري والكشف عن قاتلي أحمد اليوسفي ومحمد طارق، وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم جراء جريمتهم النكراء التي استهدفت خيرة شباب عدن والذين يمثلون الوجه المشرق للوطن.

وعبرت الناشطة المدنية رفيقة حسن عن استنكارها للعمل الإجرامي بحق الشابين. وقالت إن هذا العمل الجبان الذي هز عدن واليمن يعد سابقة خطيرة ودخيلة على مجتمع عدن المسالم. ودعت الأجهزة الأمنية إلى سرعة البحث والتحري عن القتلة والمجرمين.
يُذكر أن الشابين أحمد فؤاد ومحمد طارق عُثر عليهما مقتولين بطريقة وحشية في منطقة كابوتا بالعاصمة المؤقتة عدن بعد اختطافهما يوم الأربعاء من منطقة الدرين.
وشهدت مدينة عدن موجة من الغضب جراء هذا العمل الإجرامي الذي يحاول مرتكبوه توجيه سهام حقدهم ضد كل من يقف إلى جانب الإنسانية ويسهم في التخفيف من معاناة المواطنين.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق