اللواء السقطري يدشن دورة تدريبية في المهارات الإدارية لعضوات إدارات المرأة بالمحافظات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الإثنين - 09 مارس 2020 - الساعة 04:40 م بتوقيت ،،،

4 مايو / خاصدشن اللواء سالم عبدالله السقطري، مساعد الأمين العام لهيئة رئاسة ، بمعية الدكتورة منى ياشراحيل والمحامية نيران سوقي عضوتا هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم في مركز التدريب والتأهيل التابع للمجلس في العاصمة ، دورة تدريبية في مجال تنمية المهارات الإدارية لعضوات إدارات المرأة والطفل في الهيئات المحلية للمجلس في المحافظات والعاصمة عدن ومديرياتها.
واكد اللواء السقطري بأن أهمية هذه الدورة التدريبية تكمن في كونها تضم نساء من جميع محافظات للتدرب على مفاهيم الإدارة ليتم تطبيقها على الواقع في ظل سياسة المجلس.
وأضاف السقطري:" إن دور المرأة في المجتمع يختلف عن غيرها لارتباطها بمهام كثيرة في المجتمع وعلاقتها به في كل مناحي الحياة، لذا مطلوب الاستفادة من هذه الدورة فيما يتعلق بالمشاريع ذات الجدوى والمردود الإيجابي لعكسها بشكل خطط وبرامج مع التركيز على الأنشطة ذات الديمومة والأهمية بما يدخل في صلب المجتمع ونقلها على المستوى البسيط كقيادية ومدربة.
وحثّ السقطري المشاركات في الدورة بأن يكنّ على مستوى القيادة للعمل مع الجميع وتسخير كل ما هو متوفر للاستفادة منها من خلال التأثير في الهيئات المحلية في مجال التخصص من خلال التقارير الفاعلة.
وأكدت نيران سوقي قائلة:" نحن سعداء بوجودنا في هذه الدورة ورؤية النساء من مختلف المحافظات يتواجدن هنا للمشاركة في هذه الدورة التدريبية، حيث نؤكد إننا نحن النساء لسنا الحلقة الأضعف، فنحن قياديات بطبيعتنا ونحن من نصنع قوة الرجال."
وأشارت نيران سوقي إلى أن الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، قد أكد على الاهتمام بكل الجوانب ذات العلاقة بالمرأة، وأن وجود نساء من كل المحافظات في هذه الدورة التدريبية يؤكد على اهتمام المجلس بهن بحسب توصيات رئيس المجلس بتفعيل دور المرأة.
ومن جانبها تحدثت الدكتورة منى باشراحيل عن دور المرأة البارز والروح القيادية والإدارية التي تتميز بها منذ ولادتها، مشيرة إلى أن هذه الدورة إنما جاءت لتنشيط ما قد غاب عن المرأة في بعض المجالات، مؤكدة أن المرأة هي في بيتها سياسية واقتصادية وإدارية وقيادية وتنشئة الأبناء في المجتمع اصدق دليل على صفاتها القيادية.
واكد منصور زيد بأن هذه الدورة التدريبية تستهدف النساء الجنوبيات في كافة محافظات الجنوب بحسب طلب دائرة المرأة والطفل في الأمانة العامة، حيث ستقدم العديد من المعارف في الجوانب الإدارية وإكساب المشاركات المهارات الإدارية اللاتي يحتجن إليها في مجال عملهن، مؤكدة على أنه سيكون هناك عدة دورات أخرى لتطوير كادر المجلس في مختلف التخصصات.
وبدورها عبّرت الأستاذة اشتياق محمد سعد، رئيسة دائرة المرأة والطفل في الامانة العامة في كلمتها عن سعادتها بتواجدها في الدورة التدريبية مع رؤوساء ونواب إدارات المرأة في الهيئات المحلية للمجلس في المحافظات والعاصمة عدن ومديرياتها، شاكرة قيادة المجلس لدعم المرأة واستشعارها بأهميتها ودورها في المجتمع ووجودها الفعال الذي يعمل على خلق التوازن في المجتمع للسير على الطريق الصحيح لتحقيق الاهداف المرجوة، مؤكدة على أن الوطن بخير مادامت المرأة إلى جانب الرجل، ومادام الرجل مع المرأة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق