صدور كتاب يوثق تاريخ مدينة "حصن بن عطية" عاصمة سلطنة يافع

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الجمعة - 06 مارس 2020 - الساعة 05:51 م بتوقيت ،،،

4 مايو / متابعات
صدر مؤخراً كتاب للباحث خالد حسين البديلي، يوثق تاريخ مدينة حصن بن عطية في محافظة أبين جنوبي اليمن، والتي كانت عاصمة لسلطنة "يافع" الساحل قديماً.
الكتاب، الذي يحوي على (108) صفحات قسمت على مقدمة وعشرة فصول. يوثق بشكل ملفت، لفترة زمنية طويلة تزيد عن السبعين عاماً، ويسجل جزءًا كبيراً من تاريخ ومآثر مدينة الحصن وما حولها، ويحمل عنوان (تاريخ مدينة حصن بن عطية) مركز سلطنة يافع الساحل.
وقال الباحث خالد حسين البديلي، مؤلف كتاب تاريخ مدينة حصن بن عطية :" إن الكتاب تاريخي يسجل جزءاً من تاريخ المدينة، وهذا الكتاب يعد مرجعاً حول تاريخ المنطقة والدلتا ورافداً هاماً لتاريخ المنطقة المعاصر".
وأضاف البديلي" رأيت أن الإرث التاريخي للمنطقة بحاجة للتوثيق، فقمنا بتأليف هذا الكتاب، وشرعت في هذه المهمة بكل ما أوتيت من نشاط وعزيمة ".
وتابع: ضاعفت الجهد التوثيقي بعد أن دُمر جزء كبير من أرشيف محافظة أبين ومديرية خنفر الذي يحوي الكثير الوثائق التاريخية الهامة، بسبب الحروب والصراعات السياسية التي تعصف بالوطن عامة وأبين خاصة.
وتعد مدينة "حصن بن عطية" واحدة من أهم المناطق التاريخية في دلتا أبين، حيث كانت مقر سلطنة يافع بني قاصد وعاصمتها السياسية والإدارية حتى العام 1957م، وبعد نقل الإدارة منها إلى مدينة جعار، ظلت الحصن كعاصمة سياسية للسلطنة حتى سقوط الحكم السلاطيني في أغسطس من العام 1968م.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق