وزراء هادي يبشرون بزيارة اليمن وموجة سخرية تجتاح مواقع التواصل

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الخميس - 05 مارس 2020 - الساعة 06:09 م بتوقيت ،،،

4 مايو / متابعاتأثار مسؤولون يمنيون في حكومة موجة سخط وسخرية حيال تغريدات يزفون فيها أنباء اعتزامهم زيارة (أليمن) ومدينة ، حتى أن أحدهم ألمح باتهام جهة رئاسة الحكومة باستهداف وعرقلة رحلته.

وخلال اليوم الماضي غرد أكثر من وزير ومسؤول في الحكومة بوصوله مأرب أو التوجه إلها "تنفيذا لتوجيهات فخامة الرئيس " كما غرد وزير الأوقاف.

ويفترض أن هذه من جملة إجراءات وتحركات أخذتها السلطة إزاء الخطر المحدق بمأرب إثر استيلاء المليشيات الحوثية على الجوف بعد نهم ومتاخمتهم لمأرب.

لكن اقتصار الإجراءات على الزيارات الشكلية والرسمية لوزراء غير ذي اختصاص بمسار الحرب ومجال المعركة المبشرة، علاوة على أنه يفترض بهؤلاء أنهم أصلا متواجدون في الداخل وفي اليمن، يضيف أعباء جديدة على كاهل المعركة من دون مردود حقيقي، بينما تحاشت السلطة القرارات والإجراءات الحقيقية المطلوبة على صفة الاستعجال، عسكريا وإداريا بالأخص.

وزاد عبدالغني جميل، اللواء، الذي يشغل منصب وزير الدولة أمين العاصمة في مجلس الوزراء، باتهام رئاسة الوزراء (..) بالعمل على عرقلة الحجز الخاص برحلته إلى مأرب (!!)

وسلطت التعليقات نقذا لاذعا إزاء استهتار واستعراض هكذا وزراء ومسؤولون (مفندقون) في وقت عصيب جدا وظروف بالغة الخطورة والسوء.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق