إصابة طفل بقصف حوثي على حيس والمشتركة تتصدى لهجوم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الجمعة - 07 فبراير 2020 - الساعة 10:47 م بتوقيت ،،،

4 مايو / متابعات
أصيب طفل برصاص مليشيات الإرهابية في استهدافها للأحياء السكنية في حيس مع وقع اشتباكات عنيفة أثناء تصدي لهجوم حوثي واسع.
وتعرض الطفل محمد عبدالرحمن فرحان (14 عاماً) لإصابة برصاص قناص حوثي أثناء تواجده في الشارع العام وتم إسعافه إلى مستشفى الخوخة لتلقي العلاج.
وأطلقت مليشيات الحوثي قذائف الهاون عيار 120 على أماكن متفرقة في كمب حيس وحي ربع المحل المكتظ بالسكان في مركز المدينة.
وشنت المليشيا هجوماً عنيفاً من ثلاثة محاور على مواقع القوات المشتركة التي خاضت قتالا ضاريا أثناء تصديها للهجوم.
وأفادت مصادر ميدانية أن مليشيات الحوثي شنت هجوماً مباغتاً هو الأعنف بعد توقفها في حيس لأسبوعين.
واستخدمت أثناء الهجوم قذائف هاون عيار ثقيل مع كثافة نارية من المعدلات الرشاشة بجميع عياراتها، واستخدمت سلاح القناصة كتغطية نارية أثناء محاولة عناصرها التقدم.
وأضافت، إن مليشيات الحوثي شنت هجوماً هو الأوسع من ثلاثة محاور: الشرق والشمال وصولاً إلى منطقة بيت مغاري غربي المدينة.
وأكدت أن أبطال القوات المشتركة المرابطين في جبهة حيس من اللواء السابع والحادي عشر عمالقة تمكنوا من صد الهجوم وكبدوا الذراع الإيرانية خسائر فادحة في الأرواح والعتاد العسكري.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق