هويتي تختتم برنامج زياراتها الى المعالم التاريخية بالعاصمة عدن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

السبت - 25 يناير 2020 - الساعة 10:21 م بتوقيت ،،،

4 مايو / خاص
اختتمت اليوم السبت مبادرة هويتي برنامج زياراتها الى المعالم التاريخية في العاصمة بزيارة لقلعة صيرة التاريخية .

و تقع القلعة على قمة جبل جزيرة صيرة وهي جزيرة بركانية ويعود تاريخ بناؤها الى عام ١١٧٣م وتعد موقع عسكري دفاعي صمد كثير امام الهجمات المتعددة التي تعرضت لها عدن من قبل البرتغاليين والعثمانيين.

و تعرضت قلعة صيرة للكثير من الاهمال كبقية معالم عدن التاريخية والاثرية بدء من اختفاء مدافعها البرونزية الاربعة منذ اكثر من عشر سنوات الى اقتلاع احجارها ورميها في البحر وصولا الى تشويه جدرانها الداخلية عن طريق الكتابة والشخبطة من قبل الزوار.

و رصد فريق المبادرة اليوم من خلال زيارته للقلعة الكثير من الانتهاكات التي تتعرض لها صيرة حيث ان الطريق المؤدي الى الجبل صار مكتظا بالبناء العشوائي كما شرع بعض المتنفذين الى جرف الجبل بطريقة عشوائية وبدون رقابة لتشييد العمارات والقصور في حرم جبل بركاني وقف الالاف السنين لحماية عدن.

هذا و رصد كذلك الفريق عدد من الانتهاكات في القلعة نفسها حيث توجد هناك حفر في جدران القلعة الداخلية وتشققات في جدرانها الخارجية كما ان وجود حمام بداخل القلعة وتسرب المياه بين الشقوق سيؤدي الى انهيارها مع مرور الزمن وقد لاحظ الفريق ايضا ان بعض احجار القلعة قد نزعت واختفت كما اختفت ابوابها الداخلية وصارت جدران القلعة صفحة تدوين لذكريات الزوار للاسف.

ودعت د. جاكلين البطاني رئيسة المبادرة المسؤولين في عدن الى القيام بدورهم بتوفير حماية امنية مختصة بالمعالم الاثرية والتاريخية واضافت ان قلعة صيرة لا تعد فقط معلم تاريخي بل معلم سياحي يجب الاستفادة منه والحفاظ على المنطقة المحيطة به التي شوهت بالبناء العشوائي وامتلات بمياه الصرف الصحي كما دعت الى الحفاظ على متنفس ابو دست الذي يقع باسفل القلعة من جهة باعتباره المتنفس البحري الوحيد الذي تبقى لابناء صيرة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق