أكثر من 50 قتيلا في تشييع جثمان قاسم سليماني

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الثلاثاء - 07 يناير - الساعة 05:55 م بتوقيت ،،،

4 مايو / متابعاتارتفعت حصيلة قتلى التدافع أثناء جنازة التابع للحرس الثوري، ، في مدينة كرمان جنوب إيران إلى 50 قتيلا.

وكان مير حسين كوليفاند، رئيس الجهاز الوطني للطوارئ الإيرانية، قال في وقت سابق: "للأسف.. 32 من مواطنينا فقدوا حياتهم حتى الآن على الطريق"، مضيفاً أن 190 مصاباً نقلوا إلى المستشفيات.

يذكر أن سليماني قُتل في ضربة أميركية بطائرة مسيرة في محيط يوم الجمعة، وقُتل في نفس الضربة عدد من كبار الضباط الإيرانيين ومسؤولي العراقي، أبرزهم نائب هيئة الحشد .

وتنقّل جثمان سليماني في جولة عبر مدن عراقية وإيرانية عدة خلال الأيام الماضية. وشاركت حشود كبيرة اليوم في تشييع سليماني في كرمان (جنوب شرق) مسقط رأسه.

وقال حسين سلامي قائد الحرس الثوري الإيراني أمام من المشيعين في مدينة كرمان: "سننتقم بقوة من العدو، وسيكون ردنا قوياً وحازماً".

في سياق متصل، نُقل رفات أبو مهدي المهندس إلى من إيران لدفنه، وكان بانتظاره عدد من المؤيدين على الحدود بين البلدين.

وكانت رفات المهندس قد نُقلت إلى إيران لإجراء اختبارات الحمض النووي.

وأُعيد الرفات من خلال معبر الشلامسة الحدودي إلى مسقط رأسه بمدينة للصلاة عليه، قبل نقله إلى مدينة النجف لدفنه.

وتجمع آلاف المشيعين وسط البصرة لاستقبال النعش، كما لوح كثيرون بلافتات كتائب حزب الله التي أسسها المهندس.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق