2000 ريال لدعم سليماني .. الحوثيين يفرضون طرق جديدة لاختلاس مواطني نادرة اب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الإثنين - 06 يناير - الساعة 11:00 م بتوقيت ،،،

4 مايو / متابعاتفرضت مليشيات الانقلابية على سكان مدينة النادرة التابعة لمحافظة إب الخاضعة لسيطرة المليشيات مبلغ وقدرة (2000) الفين ريال يمني على كل مواطن في النادرة والقرى المحيطة كمجهود لدعم مهرجان تضامني مع الصريع الفارسي قاسم السليماني الذي لقي مصرعه اثر غارة جوية للطيران الامريكي بالعراق قبل ايام .
وأكدت مصادر أن مشرفين حوثيين بمحافظة إب قد وصلوا مدينة النادرة يوم امس الاحد وعقدوا اجتماع مع مشرفي المديرية للبدء بالنزول الميداني والذي قد بدأ سريانه من صباح اليوم الاثنين الى منازل المواطنين بالمدينة والقرى المحيطة لدفع مبلغ وقدرة الفين ريال يمني على كل بيت دون وازع من دين او قيم اخلاقية لدى هذة الفئة الباغية.
وأضافت" ان بعض المواطنين كانوا قد رفضوا دفع المبلغ الا ان مسلحي الحوثي اقتادوهم الى مبنى ادارة امن النادرة لإجبارهم على دفع المبلغ اسوة بالأخرين".
تجدر الاشارة الى ان مليشيات الحوثي بمديرية النادرة تفرض الجباية الزكوية والاتاوات والمجهود الحربي على سكان المديرية بين الحين والاخر كغيرها من المحافظات الشمالية تحت مسميات مختلفة كلها لأجل الابتزاز والسلب والنهب في حين يعانون ابناء المديرية وباقي المحافظات من الفقر والجوع .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق