تصريحات البنك المركزي تكشف وهن مصداقيته المستقلة وحقيقة ولاءاته لسياسات الفساد

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الأحد - 05 يناير - الساعة 12:24 ص بتوقيت ،،،

4 مايو / خاص
قال مراقبون سياسيون واقتصاديون ان تصريح البنك المركزي اليوم كشف المستور في السياسات التي ينتهجها البنك من خلف الستار" .
وواشاروا الى ان البنك تناسى عندما اطلق منشوره انه يقدم على افتراء وكيد كبيرين بحق والمجلس الانتقالي في ضبط الامن والاستقرار ومحاربة الفساد بأروقة حكومة .
وأضافوا " ان الحقيقة التي تغافل عنها اعلام البنك عمدا في الخبر هو قيام وفد من التحالف العربي وبمشاركة المجلس الانتقالي بتسليم حاويات الأموال الحكومية التي تم احتجازها وتأمينها الأربعاء الماضي من ميناء الى البنك المركزي بالعاصمة عدن.
واكد مراقبون ان خبر البنك المركزي كال التهم بعبارات تسيء الى دور الانتقالي الرائد بالجنوب والذي تمكن من كشف مخطط الشرعية من خلال حجز الأموال واستطاع لفت إنتباه التحالف العربي والمواطنين حول ما تعانيه القوات المسلحة والمقاومة الجنوبية من تجاهل بمرتباتهم ".
وأوضحوا " ان المجلس الانتقالي كان متحفظا منذ الوهلة الأولى ولن يقوم بهذا الأسلوب الا بعد ما طفح الكيل من ممارسات الحكومة الفاسدة وقام المجلس بتسليم الحاويات للتحالف العربي وشاركه عملية اعادتها للبنك المركزي اليوم .
واكدوا ان الخطوة المتخذة من قبل المجلس الانتقالي في تأمين الأموال هي من اجل افشال عملية مصادرتها عبر عصابة الشرعية الى مناهل أخرى لا تخدم الشعب ولا توجهات التحالف.
ويأتي تأمين المجلس الإنتقالي للاموال كونه مفوض من شعب لتحقيق اهدافه وتطلعاتهم وصون حقوق الجنوبيين وممتلكاتهم العامة والخاصة .
كما ان كافة حقوق ومستحقات الجنوبيين ستدفع قريبا وفقا للوعود التي تلقيناها من التحالف العربي ، لافتا ان ما بعد اتفاف ليس كما قبله.
ووجه سياسيون دعوة الى اعلام البنك المركزي بمراجعة سياساته وإصدار بيان رسمي يعتذر من التصريحات الصادرة عنه والتي تسيء لتوجهات البنك الاقتصادية المستقلة بأستهداف توجهات الانتقالي والتحالف الرامية الى القضاء على الفساد المستشري بمؤسسات الدولة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق