تعز.. محامي المحور يتهم اللواء٣٥مدرع بالفوضى أثناء مرافعته في قضيةمقتل حراسة المحافظ

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الجمعة - 03 يناير - الساعة 06:39 م بتوقيت ،،،

4 مايو / خاصمحامي القتلة ورئيس الدائرة القانونية بالمحور أثناء مرافعته على القضية وجهه اتهامات صارخة للواء ٣٥ مدرع متهما الاخير بزعزعة الأمن في التربة.

وقد أكد أولياء الدم في تصريح لهم أن ماتناوله المحامي من محاولة يائسة منه لتسيس القضية باطلا بموجب القانون بالاضافة الى أن المحامي للدائرة القانونية يمتلك رقم عسكري وبحسب القانون المختص بالازدواج الوظيفي فإن صفته الرسمية باطلة.

والجدير بالذكر أن اللواء ٣٥مدرع مقره ومسرح عملياته الحجرية حيث تم تشكيل اللواء الرابع مشاه جبلي في قلب مدينة التربة وبين المدنيين وأفراده يفتعلون الفوضى منذ استحداثه ومحاولة اشعال نار الحرب في الحجرية حيث رفض قائد اللواء ٣٥مدرع العميد/ عدنان الحمادي جر الحجرية الى صراع مسلح وعمل على المحافظة على السلام والتي على أثرها تم اغتياله.

ومهما حاول الجناة التستر فإن القانون ينصف المظلوم ولكن الكثير من الناس يجهلون القانون حيث انه اثناء صياغة القانون من قبل البرلمان لايتم نشرمسودة توضح بالتفصيل معنى القانون وأيضا وزارة الشؤون القانونية التي من واجبها نشر اللائحة التفسيرية للقانون والذي يعمل على انصاف المواطن المظلوم الذي يتم التحايل عليه من قبل الكثير.

وقد أعترف المتهمين أثناء المحاكمة أنه تم تهريبهم الى منزل المدعو عبده نعمان الزريقي حيث أنكر الأخير معرفته بالمتهمين .

وأصدر القاضي أمرا باستدعاء كل من الغزالي والشبوطي في الجلسة القادمة.

وصرح أحد أقرباء الشهيدين بأن المقصود من العمل الذي تم اليوم من قبل محامي القتلة التابعين للمحور ورئيس الدائر القانونية للمحور هو لبس القضية بمواضيع واهيه لعرقلة الجلسة حيث أنه كان يتكلم عن ملف القضية بالصفحة وعند سؤاله عن دراسة الملف أجاب أنه لم يدرسه وهذا يدلل أنه كان مقصود منه إرباك القاعةواستفزاز أولياء الدم ليقوم بإفتعال ضجه بين الحاضرين لتأجيل الجلسة أو تحريك القضية الى مدينة كما يريدوا حيث وأنهم سبق وإن حاولوا بكل الطرق لتحويل القتله الى تعز من خلال نيابة استثناف تعز او من خلال محاولة تهريبهم من سجن الشبكه.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق