قوات الدعم والاسناد تتوعد الجماعات الإرهابية بعدن

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

السبت - 07 ديسمبر 2019 - الساعة 11:21 م بتوقيت ،،،

"4 مايو" خاص:
نعت قيادة قوات الدعم والاسناد استشهاد احد أبطالها الشهيد القائد محمد صالح محسن الردفاني نائب مدير القوى البشرية، اثر استهدافه بعملية إرهابية غادرة وجبانة عصر اليوم السبت في مديرية المنصورة بالعاصمة الجنوبية عدن.

وقالت الدعم والإسناد في بيان النعي: "أن استشهاد القائد محمد صالح محسن الردفاني يمثل خسارة كبيرة وفادحة لقوات الدعم والإسناد خاصة والوطن الجنوبي بشكل عام، واننا أمام هذه الجرائم التي تطال ابطالنا في الأمن والجيش لن نتوانى لحظة واحدة في متابعة جذور الإرهاب والضرب بيدا من حديد كل اوكاره، حيث خسرنا اليوم أحد ابطالنا الميامين الذي يعد من مؤسسي الدعم والإسناد في عملية غادرة وجبانة نفذتها آيادي مأجورة لن تريد الأمن والامان لهذه المدينة الحبيبة".

وعدد بيان النعي مناقب الشهيد ومراحل نضاله، حيث قال: "كان للشهيد دورا بارزا في تأسيس وتشكيل "الحزام الأمني" وعمل بتفاني واخلاص، ويعد من القلائل الذين خرجوا للتصدي للمليشيات الحوثية إلى جانب اخوانه إلى أن تحقق النصر، كما أن الشهيد من أسرة مناضلة قدمت الكثير في سبيل نصرة الحق ومقارعة الظلم والطغيان.. فهو ابن الشهيد البطل العميد‏ صالح محسن الذي استشهد في حرب٩٤م من اجل القضية الجنوبية".

واضاف البيان: "ان استشهاد محمد صالح ترك حزنا عميقا في نفوس منتسبي الدعم والاسناد، وفراغا كبيرا، وكعادتها تفقد الدعم والإسناد قادتها بعمليات إرهابية غادرة كونها القوى التي نالت من عناصر الإرهاب واوغلت في قلويهم الجراح الى حد استئصال شرورهم من المناطق المحررة، فما كان منهم الا ان يواجهوا ابطالنا الشجعان بعمليات ماكرة لا يقوم بها الا ذو نفس غدارة وضعيفة".

وتابع البيان: "وفي الوقت الذي نعزي في استشهاده انفسنا نبعث ايضا الى اسرته ازكاء معاني العزاء والمواساة في شهيدهم المغدور، نؤكد لهم اننا سنكون جميعا سندا وعونا لهم، ولن نتوارى لحظة في الثأر لدمه الطاهر من عناصر الشر الإرهاب".

واشار بيان قيادة الدعم والإسناد الى انها مواصلة كعادتها في عمليات مكافحة الإرهاب بالمناطق المحررة، وتبذل في سبيل ذلك فاتورة باهظة من صناديدها الشجعان، الذين يبذلون ارواحهم رخيصة من أجل الأمن والأمان وحفظ السكينة العامة والذين تفخر بهم قيادتهم وتؤكدا انها ستنتصر لدمائهم من عناصر الظلام والإرهاب مهما كلف ذلك من ثمن".

واختتم البيان بالقول: "رحم الله الشهيد محمد صالح واسكنه فسيح جناته والهم الجميع الصبر والسلوان إنا لله وانا اليه راجعون.. ولا نامت اعين الجبناء والمجرمين".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق