اخبار الامارات - فعاليات واتفاقيات شهدها أسبوع أبوظبي للاستدامة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
احتضنت العاصمة أبوظبي أسبوع أبوظبي للاستدامة في دورته الـ 15، الذي تضمن العديد من الفعاليات والقمم التي ناقشت وطرحت مسائل الاستدامة، والتغيير المناخي، وخفض الانبعاثات الكربونية، إلى جانب توقيع عدد من المبادرات والمشاريع المستدامة. وبحضور رئيس الدولة الشيخ آل نهيان وعدد من قادة الدول وممثليها، انطلقت دورة 2023 من الأسبوع بتكريم الفائزين العشرة بجائزة زايد للاستدامة.

وكان من أبرز فعاليات الأسبوع، الدورة الـ 13 للجمعية العامة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة "آيرينا"، وقمة أسبوع أبوظبي للاستدامة التي تستضيفها شركة "مصدر" والقمة العالمية لطاقة المستقبل، وأول قمة للهيدروجين الأخضر.

لقاءات
وعلى هامش الحدث أيضاً استقبل رئيس الدولة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس كوريا الجنوبية يون سوك يول، وعدداً من قادة الدول الذين شاركوا في أسبوع أبوظبي للاستدامة، مثل رؤساء زامبيا، وغانا، وأوغندا، وموزمبيق، وغيرهم.

COP28
وأطلق وزير الخارجية والتعاون الدولي الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، على هامش الأسبوع أيضاً  الشعار الرسمي والهوية البصرية للدورة الثامنة والعشرين من مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ COP28، التي ستقام في الإمارات بين 30 نوفمبر(تشرين الثاني) و12 ديسمبر(كانون الأول).

مبادرات واتفاقيات
وشهد الأسبوع أيضاً توقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين جهات محلية وعالمية، أبرزها اتفاقية تعاون بين شركة "كيورس إيه آي" للذكاء الاصطناعي وجامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي لتطوير مركز عالمي للذكاء الاصطناعي الحيوي في أبوظبي، واتفاقية لشركة أبوظبي لطاقة المستقبل "مصدر" لتطوير طاقة الرياح في كازاخستان.

وأعلنت مجموعة "أدنوك" توقيع عدة اتفاقيات أيضاً بينها شراكة باسم "E2GO" لإنشاء وتشغيل البنية التحتية لشحن المركبات الكهربائية في أبوظبي ومختلف أنحاء الدولة، وإعلانها بداية العمل في أول بئر في العالم لحقن ثاني أكسيد الكربون، واحتجازه في طبقة المياه المالحة الجوفية الكربونية.

وأطلقت الشركة أيضاً مشروعاً تجريبياً لتعدين ثاني أكسيد الكربون وتحويله إلى صخور بشكل دائم ضمن التكوينات الصخرية في إمارة الفجيرة. 


0 تعليق