اخبار الامارات - مهرجان العين للكتاب 2022 .. هوية جديدة وروح متجددة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تحتفل مدينة العين بمهرجان العين للكتاب 2022 بهويته الجديدة، والذي يُعد مهرجاناً أدبياَ ثقافياً يحتفي بالأدب والقراءة، مع إثراء مدينة العين وتعزيز وجودها على ساحة المعارض والفعاليات. ويحمل المهرجان هذا العام روحاً متجددة، تعمل على تفعيل مختلف مواقع مدينة العين من خلال تقديم فعاليات أدبية وموسيقية ورياضية وتراثية وغيرها من خمسة مواقع ثقافية تضم استاد هزاع بن زايد ومكتبة زايد المركزية وقصر المويجعي وبيت محمد بن خليفة وجامعة الإمارات، كما تستضيف مراكز التسوق في مدينة العين فعالية "خزانة الكتب" طيلة أيام المهرجان، وذلك في كل من الجيمي مول، العين مول والبوادي مول، عبر برنامج مبتكر يشمل فعاليات القراءة والموسيقى والأفلام والرياضة لجميع الزوار من مختلف الأعمار والاهتمامات.

ثقافة وفنون
ويشارك في المهرجان المقام تحت شعار "العين أوسع لك من الدار" أكثر من 130 عارضاً، ويتضمن أكثر من 40 ندوة ثقافية و200 نشاط.

وتستضيف المنصة الرئيسية يومياً في "العين سكوير - استاد هزاع بن زايد" عروضاً يومية متنوعة على مدار الساعة، بما في ذلك الموسيقى الحية والعروض الفولكلورية التقليدية ومسرح الدمى والعروض المسرحية والعروض العلمية ولقاءات مع الأطفال وتواقيع الكتب مع أشهر المؤلفين، بالإضافة إلى اكتشاف أهم إصدارات دور النشر المشاركة في المهرجان.

الندوات الأدبية
وتقام في بيت محمد بن خليفة وجامعة الإمارات، مجموعة من الندوات الأدبية والثقافية التي تجمع بين تنوع المضمون وعمق الطرح، لتسلط الضوء على موضوعات تهم كل فئات المجتمع مثل الاستثمار في الشباب، وتعزيز نمو الأطفال، كما تقدم نماذج مضيئة لتجارب المرأة المتطوعة، إضافة إلى مناقشة تعزيز ثقافة الابتكار، وتتناول موضوعات أدبية ذات أهمية كالرواية وأدب الطفل والسينما، وغيرها من الموضوعات الثقافية.

وفي مكتبة زايد المركزية يستطيع محبي الكتابة والراغبين في تطوير مهاراتهم الإبداعية حضور ورش الكتابة الإبداعية، حيث تحتضن المكتبة ورشاً لكتابة الأعمال السينمائية، وفن كتابة قصص الأطفال، كما يمكن للأطفال الاستمتاع بجلسات حكائية لأبرز القصص المحلية والعربية والعالمية.


إخترنا لك

0 تعليق