اخبار الامارات - أبرز المعلومات عن "الأمن السيبراني"

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
منحت منظمة ²(ISC) العالمية للأمن السيبراني، رئيس مجلس الأمن السيبراني لحكومة الإمارات الدكتور محمد حمد الكويتي، جائزة الإنجاز العالمية "فئة الاحتراف الحكومي" للعام 2022 عن أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، تقديراً لمساهمته ودوره في تعزيز مكانة الإمارات دولةً رائدةً في الأمن السيبراني عالمياً وتحسين قدراتها الوطنية للأمن السيبراني. في ظل هذه الجائزة المهمة، يلقي 24 الضوء على تعريف "الأمن السيبراني" وأهميته للمجتمع ونموه وقوته في عالم الفضاء الإلكتروني سريع التطور.

التعريف 
يعرف الأمن السيبراني بأنه "عملية حماية الأنظمة، والشبكات، والبرامج ضد الهجمات الرقمية الهادفة إلى الوصول إلى المعلومات الحساسة أو تغييرها أو تدميرها، بغرض الاستيلاء على مال من المستخدمين أو مقاطعة عمليات الأعمال العادية للمؤسسات والحكومات".

ويعتبر الأمن السيبراني تحدياً كبيراً  يواجه الكثير من الدول في مجال الفضاء الإلكتروني في ظل التطور التكنولوجي السريع، نظراً لوجود عدد كبير من أجهزة الكمبيوترات والهواتف التي يمكن استخدامها في تهكير أو الاعتداء ومهاجمة المواقع الإلكترونية للمؤسسات والحكومات.

برامج الدفاع
وتعمل الدول والمؤسسات على مواجهة الهجمات الإلكترونية من خلال برامج الدفاع الإلكتروني المتقدمة المتنوعة، حيث تواجه هذه البرامج مجموعة من التعديلات ومنها "تصيد المعلومات"، و"البرامج الضارة" ، و "برامج الفدية"، أو التحايل الهاكر والمحتالون باستخدام ما يعرف بأسلوب "الهندسة الاجتماعية" هو "أسلوب يستخدمه المحتالون والهاكرز لاستدراج الأشخاص والكشف عن المعلومات الحساسة والسرية.

مواجهة التهديدات
وتعمل المؤسسات والحكومات على توفير أمنها السيبراني من خلال ثلاث إجراءات، منها ما يتعلق باستخدام أنواع معينة من أجهزة الكمبيوتر، والأجهزة الذكية، والموجّهات، والشبكات، والسحابة الإلكترونية الآمنة، وبرامج مكافحة الفيروسات، وبرامج توفر حلول أمان البريد الإلكتروني وغيرها.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق