اخبار الامارات - المساعدات الإغاثية الإماراتية تصل إلى قرى ولاية "الشمالية" السودانية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
وزعت الفرق الميدانية لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي السلال الغذائية والمواد الإيوائية على الأسر السودانية المتضررة جراء السيول والأمطار في القرى التابعة لمحلية دنقلا في ولاية الشمالية، واستفاد منها أكثر من 7 آلاف نسمة لمساعدتهم في تخطي الظروف الإنسانية الصعبة التي يعيشونها. تأتي المساعدات في إطار جهود الإمارات الإغاثية والإنسانية المستمرة على الساحة السودانية ضمن الجسر الجوي الإغاثي الذي سيرته الدولة لمساعدة الأشقاء الذين تضرروا جراء السيول والأمطار التي ضربت عدداً من الولايات والقرى.

وأعرب سكان القرى التابعة لمحلية دنقلا، عن شكرهم وامتنانهم لدولة الإمارات قيادة وحكومة وشعباً على مساندتهم ومد يد العون والمساعدة لأبناء الذين يواجهون أسوأ كارثة إنسانية خلفت خسائر كبيرة في الأرواح والممتلكات.

Fc1XtmZWQAAwzb9.jpg

درء المخاطر
من جانبه، قال والي ولاية الشمالية المكلف الباقر أحمد علي، إن "الجهود الإماراتية الإغاثية والإنسانية لدعم الأسر السودانية المتضررة جراء السيول والأمطار والفيضانات ودعمها بالمواد الغذائية والإيوائية والدوائية، تسهم في درء المخاطر والتخفيف من حدة الظروف الإنسانية الصعبة التي يشهدها سكان الولاية الشمالية".

وأضاف أن "المساعدات الإغاثية الإماراتية للشعب السوداني في هذه الظروف الصعبة تعكس المعدن النفيس لدولة الإمارات وشعبها الكريم الذين وقفوا معنا صفا واحدا في مواجهة النكبة التي حلت بنا.. نشكر الإمارات وقيادتها الرشيدة على هذا الموقف التاريخي الذي يجسد صلابة روابط الأخوة المتجذرة بين الشعبين".

Fc1XtNqXgAI8O3o.jpg

من حهته، قال المواطن السوداني فتح الرحمن عوض إدريس: "نشكر الإمارات وفرق الهلال الأحمر الإماراتي التي تحملت عناء السفر والوصول إلينا في مناطقنا لتقديم الدعم الغذائي والإيوائي لنا ولأطفالنا الذين سعدوا بوصول مساعدات الإمارات التي حملت معها الخير لشعب ".

وقال المواطن السوداني محمد الحاج عبدالرحمن : "نشكر الهلال الأحمر الإماراتي لما يقوم به من جهود إغاثية كبيرة ودعم للأسر المتضررة وهو استمرار للدعم الإماراتي المتواصل للشعب السوداني منذ عهد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وتسير على نهجه القيادة الرشيدة لتستمر مسيرة العطاء الإماراتية في نجدة الملهوف ومد يد العون والمساعدة للمحتاجين".


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق