اخبار الامارات - برلماني يقترح عدداً من الحلول لتقليل مدة الرحلة المدرسية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أكد عضو المجلس الوطني الاتحادي المستشار حميد علي العبار الشامسي، أن دولة الإمارات تمتلك نظاماً تعليمياً من الأفضل على مستوى العالم، ما يتطلب البناء على الإنجازات التي حققتها الدولة في هذا القطاع الحيوي، من خلال إعادة النظر في رحلة الطالب الطويلة عبر الحافلة المدرسية من وإلى المدرسة، والتي من الممكن أن تؤثر على اليوم الدراسي الخاص بالطالب وعلى تحصيله العلمي نهاية العام، وحياته الأسرية. وطرح الشامسي، عبر 24، عدداً من الحلول التي من شأنها التخفيف من معاناة الطلبة اليومية، وتتمثل في اعتماد المدارس على حافلات النقل الصغيرة، إذ أن تعاقد المدارس مع حافلات كبيرة تستغرق وقتاً في ركوب الطلبة في الصباح وأثناء العودة، ما يتسبب في تأخير وصولهم إلى منازلهم بعد يومهم الدراسي، ما يجهد عقولهم ويفقدهم القدرة على التركيز في المذاكرة.

كما اعتبر إنجاز الطالب واجباته في مدرسته بإشراف معلميه، وعدم تكليفه بواجبات منزلية، إحدى الحلول التي تساهم في عدم اجهاد الطلبة، وخاصة في المرحلة الابتدائية، وتمكنهم من الجلوس مع أسرهم عند عودتهم، والتمتع بطفولتهم وحياتهم اليومية، لافتاً إلى أن "ذلك كله يساهم في تقليص مدة مكوث الطالب خارج المنزل".

ودعا إلى أهمية اختيار سائقين ذوي خبرة ودراية بالطرق والمناطق السكنية، وكيفية صعود ونزول الطلبة من الحافلة، الأمر الذي يساهم في عدم اهدار الوقت، وكذلك ضرورة فرض مزيد من الرقابة على وسائل النقل المدرسي ووضع آليات مدروسة تنظم عمل السائقين والمشرفين.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق