اخبار الامارات - "نحن معكم" الإماراتية تجهز 1200 طن من المواد الغذائية والصحية لباكستان

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
انضم مئات المتطوعين من جميع أنحاء الإمارات إلى مبادرة "نحن معكم" لتجهيز حزم الإغاثة الطارئة للنساء والأطفال المتضررين من الفيضانات المستمرة في باكستان، واستطاعت الحملة تجهيز 1,200 طن من المواد الغذائية والصحية ومواد النظافة العامة منها 30 ألف حزمة غذائية. وكانت دولة الإمارات من بين أوائل الدول التي قدمت دعماً طارئاً للمتضررين، حيث سيتم تسليم حزم إغاثة إلى باكستان بشكل عاجل.

وقد شهدت الفعالية التطوعية المجتمعية مشاركة مواطنين ومقيمين من جميع الأعمار والجنسيات في ثلاثة مواقع في جميع أنحاء الدولة، التي تم تنظيمها في مركز أبوظبي الوطني للمعارض "ADNEC" ومدينة إكسبو دبي ومركز إكسبو الشارقة.

مؤسسات وهيئات
وأطلقت كل من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ودبي العطاء وجمعية الشارقة الخيرية مبادرة "نحن معكم" بالتنسيق الوثيق مع وزارة تنمية المجتمع ووزارة الخارجية والتعاون الدولي، وبدعم من تسع مؤسسات إنسانية إماراتية أخرى، بما في ذلك مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية ومؤسسة آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية ومؤسسة الكبير ودار البر والمدينة العالمية للخدمات الإنسانية ومؤسسة سقيا الإمارات وبيت الشارقة الخيري وهيئة الأعمال الخيرية العالمية وجمعية الإمارات الخيرية، والمنصة الوطنية للتطوع باشراف وزارة تنمية المجتمع، والمنصة التطوعية التابعة لهيئة تنمية المجتمع بدبي، ومركز الشارقة للعمل التطوعي.


وفي إطار هذه الفعالية المجتمعية، شارك المتطوعون من خلال مجموعات ضمت فرق مختلفة لدعم تجميع نوعين من حزم الإغاثة، بما في ذلك المواد الغذائية وحزم مستلزمات النظافة الشخصية.

وتضمنت حزم المواد الغذائية، الدقيق والأرز والعدس والزيت من بين مواد أخرى غير قابلة للتلف، بينما شملت حزم النظافة مستلزمات النظافة الشخصية الأساسية للنساء والأطفال مثل الحفاضات والمناديل الصحية والصابون وغيرها.

دور المتطوعين
وأشاد الأمين العام المكلف لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي حمود عبدالله الجنيبي، بدور المتطوعين في دعم وإنجاح مبادرة "نحن معكم" للحد من التداعيات الإنسانية الناجمة عن كارثة السيول والفيضانات في باكستان، وأشار إلى فاعلية وحيوية تحالف المنظمات الإنسانية الإماراتية القائم حاليا والذي يضم 12 منظمة من أجل تعزيز دور الدولة الرائد في باكستان، وقال إن هذا يجسد وحدة العمل الإنساني الإماراتي، ويعلي من شأن الشراكات في واحدة من أهم المجالات التي تتعلق بتحسين الحياة ورفع المعاناة عن ضحايا الكوارث والأزمات.

وقال الرئيس التنفيذي ونائب رئيس مجلس إدارة دبي العطاء الدكتور طارق محمد القرق: "دولة الإمارات لديها تاريخ طويل في دعم البلدان التي تمر بالأزمات، كما أن النجاح الكبير لمبادرة "نحن معكم" الوطنية هي تجسيد واضح للقيم الإنسانية للبلاد، مشيراً إلى أن التقاء مئات المتطوعين من جميع الأعمار والجنسيات ومن جميع أنحاء البلاد لدعم باكستان خلال هذا الوقت، يسلط الضوء على ثقافة السخاء الراسخة التي يعتز بها المجتمع الإماراتي؛ وتوجه بالشكر الجزيل لجميع المتطوعين على تكريس وقتهم وجهودهم لهذه المبادرة وجعلها قصة نجاح أخرى في دولة الإمارات".


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق