اخبار الامارات - بعد تخطي عدد المطعمين 97‎%‎ … مواطنون ومقيمون: الإمارات قادتنا لبر الأمان

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أكد مواطنون إماراتيون ومقيمون، أن دولة الإمارات تعاملت خلال السنوات الماضية بحرفية عالية مع جائحة كورونا، وأولت الإنسان اهتماماً بالغاً في الرعاية الطبية وصولاً إلى مرحلة التعافي، مشيرين إلى أن الإمارات "كفّت ووفّت" وقادت الجميع نحو بر الأمان. وأشار المواطنون والمقيمون إلى أن تخطي عدد المطعمين حاجز الـ ‎97 % يؤكد على الجهود الجبارة التي قادت الجميع نحو التعافي، معبرين عن فخرهم واعتزازهم بالجهود الجبارة التي بذلها خط الدفاع الأول خلال السنوات الماضية.

ثقة عالية
وقال المواطن إبراهيم الفلاسي: "عودة الحياة إلى طبيعتها وانخفاض أعداد المصابين بشكل كبير دليل على مدى النجاح في التعامل مع جائحة كورونا خلال السنوات الماضية، والوصول إلى تطعيم 97 %‎ من السكان هو رقم قياسي عالمي يؤكد أن الإمارات "كفت ووفت" في التعامل مع الجائحة وصولاً إلى عودة الحياة، وهذا جهد يعتبر محط فخر واعتزاز لكل إنسان على أرض زايد".

وأشار المواطن زايد البلوشي، إلى أن الإمارات تعاملت بحرفية عالية منذ بدء جائحة كورونا، ونالت إجراءاتها الاحترازية الثقة الكبيرة والمطلقة من قبل المواطنين والمقيمين، مبيناً أن الجميع يحصد اليوم نتائج الجهود الجبارة للدولة في التعامل مع الجائحة، معبراً في الوقت ذاته عن شكره لكل من ساهم من طواقم طبية وشرطة وبلديات في جعل الإمارات رائدة في التعامل مع الجائحة والوصول للتعافي.

نجاح باهر
ورأى المقيم المهندس رضا عبد الله، أن الإمارات بفضل جهود قيادتها الرشيدة ضربت مثالاً يحتذى في التعامل مع جائحة كورونا، ليس فقط على الصعيد الصحي وإنما اقتصادياً كذلك، مشيراً إلى أن عودة الحياة إلى طبيعتها دليل على النجاح الباهر في التعامل مع الجائحة والاهتمام بالإنسان من خلال توفير التطعيمات بكافة جرعاتها.

ورأى المقيم أحمد العمري، أن الإمارات كانت من الدول السباقة في التعامل مع جائحة كورونا بحرفية عالية، مبيناً أن الجهود التي تم بذلها من بداية الأزمة كانت ناجحة في التعامل مع تداعياتها المختلفة عبر توفير التطعيم، وتقديم العلاج إلى المصابين من أرقى المستويات الطبية التي ساهمت في شفائهم، معبراً عن شكره لكل العاملين في خط الدفاع على جهودهم الاستثنائية خلال المرحلة الماضية.

أما المقيم سامر المصري، فرأى أن جميع مواطني ومقيمي الإمارات يحصدون نتائج الاهتمام الكبيرة لحكومة دولة الإمارات في التعامل مع الأزمة بحرفية عالية وعودة الحياة إلى طبيعتها، مبيناً أن الإمارات نجحت بشكل باهر في العودة إلى الحياة الطبيعية بفضل الرؤية الواضحة في إدارة جائحة كورونا والعبور نحو بر الأمان، مثنياً على جهود كافة العاملين خلال الجائحة.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق