اخبار الامارات - وفد إماراتي يزور الهند غداً لإرساء آليات للاستفادة من اتفاقية الشراكة الاقتصادية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
يزور وفد إماراتي رفيع المستوى برئاسة وزير الاقتصاد عبدالله بن طوق المري، وبمشاركة وزير دولة لريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي، الهند غداً الأربعاء، لبحث سبل تعزيز آفاق التعاون المشترك، واستكشاف فرص الاستثمار في أسواق البلدين، وذلك في ضوء اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة التي أسست لحقبة جديدة من التعاون الثنائي في شتى القطاعات الاستراتيجية بين البلدين الصديقين خلال الفترة المقبلة. وتهدف الزيارة إلى إرساء آليات مستدامة تمكن مجتمعي الأعمال في البلدين من تعظيم الاستفادة من اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة التي وقعها البلدان في فبراير (شباط) الماضي، كما ستشمل الزيارة التعريف بالمزايا والخدمات التي تتيحها الاتفاقية أمام الشركات ومجتمع الأعمال في البلدين، وفرص بناء شراكات جديدة ومستدامة وكيفية الاستفادة منها بالشكل الأمثل، مما يساهم في تحقيق الاستفادة القصوى من الشراكات الاقتصادية المنبثقة عن هذه الاتفاقية التاريخية والانتقال بعلاقات الإمارات والهند إلى مستوى جديد وغير مسبوق في مختلف مسارات العمل الاقتصادي.

ويأتي في مقدمة قطاعات التعاون المشترك التي ستتم مناقشتها خلال الزيارة، باعتبارها محركات رئيسية لتنمية علاقات البلدين في المرحلة المقبلة، الإنتاج الصناعي، والطيران المدني، والخدمات المالية، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والأمن الغذائي، والمواصلات والبنية التحتية، والخدمات اللوجستية، والتكنولوجيا الزراعية، وريادة الأعمال، وغيرها من القطاعات الداعمة لاقتصاد المستقبل.

ويلتقي وفد الدولة خلال الزيارة عدداً من الوزراء وكبار المسؤولين الحكوميين وممثلي القطاع الخاص في الهند، لبحث سبل تسهيل التجارة ومضاعفة التبادل التجاري غير النفطي بين البلدين في ضوء الشراكة الاقتصادية الشاملة، وستشمل الزيارة عقد لقاءات موسعة مع مجتمع الأعمال الهندي ورواد الأعمال البارزين والشركات الناشئة في العاصمة الهندية نيودلهي، كذلك ستشهد الزيارة في مومباي عقد قمة الشراكة الاقتصادية بين الإمارات والهند بحضور واسع للشركات والقطاع الخاص من البلدين.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق