اخبار الامارات - برلماني: القوات المسلحة الإماراتية سياج حصين لمسيرة الاتحاد ومكتسباته

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أكد عضو المجلس الوطني الاتحادي يوسف عبدالله البطران، أن السادس من مايو (أيار) يوم وطني مجيد يستذكر فيه الإماراتيون القرار التاريخي الذي أصدره القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" عام 1976 بتوحيد القوات المسلحة لدولة الإمارات، تحت قيادة واحدة، وعلم واحد لتكون هذه القوات الحصن المنيع لبناء الاتحاد، وحماية المنجزات الوطنيه وتعزيز الدور العسكري والإنساني الذي تميزت به قواتنا المسلحة في السلم أو في دعم الاستقرار الإقليمي والعالمي". وقال البطران في تصريح خاص لـ24، إن "تطور القوات المسلحة كان تجسيداً لنظرة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الثاقبة، وواصلت التطور والتقدم والارتقاء بدعم ومتابعة رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ آل نهيان، لتكون الذراع القوية وحصن الوطن المنيع، والسياج الحصين لمسيرة الاتحاد ومكتسبات وإنجازات شعب الإمارات والأجيال القادمة لتحقيق المزيد من التقدم والازدهار".

وأضاف: "في الذكرى السادسة والأربعين لتوحيد القوات المسلحة تحت قيادة مركزية واحدة هي "القيادة العامة للقوات المسلحة"، ستبقى قواتنا المسلحة درع الوطن المنيع، وخط الدفاع الأول عن إنجازاته ومكتسباته، وهذا اليوم التاريخي سيظل مناسبة يفخر بها كل أبناء الوطن وكل المقيمين على أرضه لشعورهم بالأمن والأمان في وطن الخير".


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق