اخبار الامارات - وزير الداخلية الإيطالي السابق: الهجوم على أبوظبي تهديد للعالم بأسره

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
قال وزير الداخلية الإيطالي الأسبق ماركو مينيتي، إن استهداف المدنيين عمل إرهابي لا يمكن تبريره وقبوله. وعبر مينيتي "عن تضامني مع دولة الإمارات وشعبها، وعائلات الضحايا بعد هجمات جماعة " وفق ما نقلت وكالة الأنباء الإيطالية، نوفا.

وشدد على "منع تكرار ذلك، لأن أمن واستقرار الإمارات يشكلان لبنة أساسياً لاستقرار المنطقة برمتها".

وعن طلب أبوظبي إعادة تصنيف جماعة إرهابية، قال مينيتي :"لا يجب أن يبقى دون إجابة، لأن الهجوم على أبوظبي يشكل تهديداً للعالم بأسره".

ورداً على سؤال حول موقف أوروبا، أوضح مينيتي أن على الاتحاد الأوروبي "أن يُدرك أن العالم مرتبط جغرافياً، وأن ما يحدث في مناطق مثل الصين، والدول العربية، والبحر الأبيض المتوسط ​​ينعكس بطريقة أو بأخرى على أوروبا" لذلك" يجب أن تتحمل مسؤولياتها".

ولفت الوزير السابق إلى أن "إدانة مجلس الأمن بالأغلبية لهجمات الحوثيين، دليل على إجماع المجتمع الدولي على التنديد بما تتعرض له الإمارات".

واعتبر مأن تحرك الأمم المتحدة ضروري "لإرسال رسائل واضحة للجميع بأنه لا يمكن التسامح مع الإرهاب الدولي".


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق